طرق علاج إلتهاب الأذن عند الرضع

يعاني الطفل الرضيع من بعض المشاكل الصحيّة التي يجب عليك معالجتها للحدّ من الألم. ومن أكثر الأمراض شيوعاً عند الاطفال هو إلتهاب الأذن. فإلتهاب الأذن من أكثر الأمراض إنزعاجًا وألمًا. فاكتشفي مع "عائلتي" طرق معالجة إلتهاب الأذن عند الرضع.

طرق علاج إلتهاب الأذن عند الرضع

يجب على الأم زيارة طبيب الأطفال حالما تشعر بأن طفلها الرضيع يعاني من ألم ما. لكن غالبًا ما تتحسّن حوالي نصف حالات إلتهابات الأذن تلقائيًا ومن دون أي حاجة لتناول أي دواء. لكن على رغم ذلك، يصف الطبيب المضادّات الحيوية في عدة حالات ومنها إذا كان عمر الرضيع أقل من ستة أشهر أم أذا كان قد بلغ الرضيع شهره السادس أو أكثر وكان متأكدًا من أنه مصاب بالإلتهاب في الأذن. فحينها سيشرح لك الطبيب حاجة ابنك الرضيع الى المضادات الحيوية.

للمزيد: ما هي أسباب التهاب البول عند الاطفال؟

الجدير بالذكر أن كثرة استعمال الأدوية المضادة للحيوية تؤدي الى مقاومة البكتيريا لها. لكن تقل الحاجة لدى الرضيع لتناول المضادات الحيوية عندما يكبر وذلك لأن جهازه المناعي يصبح أقوى إذ يصبح قادرًا على مكافحة العدوى بسهولة أكبر.

لكن على المرأة الحامل العلم أن إذا كان طفلها الرضيع قد بدأ بالشعور بالألم والإنزعاج هناك عدة طرق لتخفيفها ومن بينها الحرص على حصول طفلها الرضيع على الكثير من الراحة أو اعطائه جرعات من الأدوية التي تساعد على خفض إصابته بالحمى وتخفّف من شعوره بالإنزعاج والألم.

للمزيد: ما هو علاج الاسهال عند الرضع؟



إختبار الشخصية

يتحدّد نوع بشرة الطفل منذ اليوم الأول.. فما نوع بشرة طفلك؟