هل تعلمين لماذا تنتهي أسعار السلع دائمًا بالرقم 99؟

لهذا السبب تنتهي اسعار السلع بالرقم 99!

هل سألت نفسك سابقًا لماذا تنتهي معظم أسعار المنتجاب والسلع بالرقم 99؟ فما الفرق الذي يحدثه حذف سينت واحد في سعر السلعة؟ وبعد أن كشفنا لك السبب المهم لوضع الملصقات على الخضار والفواكه، سنكشف لك السر الآخر وراء الرقم 99 في اسعار المنتجات في هذا المقال.

قد لا تصدقين ذلك الا أنّ هذا السينت الواحد في سعر السلعة يحدث فرقًا ولو أنك لا ترينه مهمًا. في الواقع ولدى السؤال عن مخترع هذه الفكرة السباقة في مجال تسويق السلع والبضائع والتي تعد خدعة بصرية تساعد التجار على بيع منتجاتهم بفعالية أكبر فإن الإجابة ليست واضحة فمخترعها لا يزال وبعد مرور حوالى 10 اعوام على البدء بها مجهولًا!

أما بحسب الخبراء في مجال التسويق فإنّ المرء يقرأ الأرقام من اليسار الى اليمين لذلك فإنّ قراءة 7.99$ تترك أثرًا أكبر من 8.00$ مثلًا على المستهلك فيميل الى شراء السلعة الأقل ثمنًا بنظره أي المنتهية بالرقم 99 وهي الأقل بسينت واحد من الأخرى.

ويضيف الخبراء أن عقل الإنسان كسول بما يكفي لكي لا يقوم بحساب السينتات اثناء شراء المنتجات فيقوم بحسابها على أن قيمة السلعة 7$ عوضًا عن 7.99$ أي 8$ تقريبًا لذلك تنجح عملية التسويق هذه بشكل كبير وترتفع نسبة الشراء بشكل ملحوظ للغاية وهذا ما دفع بالكثير من الشركات والمحلات التجارية الى اتباع هذه الإستراتيجية في بيع المنتجات!

إقرأي أيضًا: ما هي فائدة الحامل الصغير في عربات التسوق؟!