5 خطوات لاستقبال مواليد في البيت!

خطوات استقبال مواليد في البيت

عندما يقترب اليوم المنتظر، يوم الولادة... تعلو نسبة التوتّر، فالحياة الزوجية ستتحول إلى عائلية والمسؤولية ستكبر. أمور عدة تخطر في رأس الأهل لتأمين جو ملائم لطفلهما المنتظر وضمان حياة ومستقبل هادئين وسعيدين.

لأنّ راحتك وطفلك تهمّنا، ستقدّم لك عائلتي 5 خطوات لاستقبال مواليد في البيت...وإن طبقتها فسينعم طفلك بأيّام أولى هادئة!

الراحة تبدأ من الأهل

قبل موعد الولادة وأثناء أشهر الحمل التسعة، على الأهل أن يعتادوا على نمط حياة هادئ بعيد عن المشاكل ويحاولان عدم إدخال ضغوط المشاكل المهنية في الحياة الزوجية. فالطفل حديث الولادة بحاجة إلى جو مريح وهادئ لتفادي المغص والإضطرابات النفسية. كما أنّ هذا الجو العائلي الجميل يجب أن يصبح نمطاً منزلياً لتفادي التأثيرات السلبية على الطفل في المستقبل.

شراء المواد الأساسية

على الوالدين أن يشتريا المواد الأساسية من الثياب إلى الحاجيات قبل موعد الولادة. يمكن أن تبدأوا بشراء الحفاضات، المناديل والفوط، زجاجات الحليب، مقعد الطفل في السيارة، كرسي الطعام والسرير الهزّاز والثياب. فليس بالأمر المحبّذ أن تنشغلا بهذه الأمور بعد الولادة!

غرفة الطفل

من المهم تحضير غرفة مجهّزة لطفلك، تحتوي على كل الأمور التي ممكن أن تحتاجينها أثناء الإهتمام بك، إضافةً إلى وضع السرير الخاص بالطفل في مكان مناسب وآمن وتوفير السلامة والأمان في الغرفة.

طبيب متخصص

يجب أن تحدّدا أي طبيب تريدان أن يهتم بطفلكما المنتظر. فالمشاكل الصحية ممكن أن تلحق به منذ الولادة نظراً لحساسيته الزائدة ومراحل نموّه التي ممكن أن تواجه صعوبات طبيعية.

اقبلا مساعدة الأقارب والأصدقاء

ليس هناك أدنى شك بأنّكما والدان رائعان ولكن الإعتناء بطفل حديث الولادة أمر صعب ومتعب... وممكن أن تدخل الزوجة خصوصاً في مرحلة إنهيار جسدي ونفسي. لذلك من الجيد أن تبقى أمّك أو رفيقتك إلى جانبك وتقبلي منهما المساعدة في العناية بمولودك الجديد!



إختبار الشخصية

يتحدّد نوع بشرة الطفل منذ اليوم الأول.. فما نوع بشرة طفلك؟