قبل إختيار رقائق الفطور لطفلكِ، تأكّدي من الخصائص والأمور التالية!

خصائص مهمة عند اختيار رقائق الفطور للطفل

لأنّنا نفهم رغبتكِ كأمّ بتزويد طفلكِ بأفضل مصادر الغذاء ليكبر وينمو ذهنياً وجسدياً، جئناكِ بلائحة من الأمور والمواصفات الأساسية التي عليكِ مراعاتها في كل مرّة تختارين فيها رقائق الحبوب لفطور طفلكِ. فقبل إختيار أي نوع من رقائق الحبوب، إحرصي على أن تتمتّع بالمواصفات التالية:

  • الحبوب الكاملة: لا تدعي تسمية الحبوب المتعدّدة أو أي من التسميات الأخرى تغشّكِ، وإحرصي على أن تكون الرقائق التي تزوّدين بها طفلكِ مصنوعة من الحبوب الكاملة. فهذه الأخيرة تحتوي على عناصر غذائية مضاعفة، وتسهّل عملية الهضم، لتزوّده بالطاقة مهما طال يومه المدرسي. ناهيك عن الفوائد الصحية الأخرى الي تحملها الحبوب الكاملة بشكل عام، والألياف بشكل خاص.
  • مدعّمة بالفيتامينات والمعادن: لأنّ طفلكِ يحتاج لكمية وافرة من الفيتامينات والمعادن كي ينمو بشكل صحي وسليم، تأكّدي من أنّ الرقائق التي تختارينها تشكل بدورها مصدراً غذائياً مهّماً في هذا الخصوص. ركّزي مثلاً على التركيبة التي تحتوي على الكالسيوم، الحديد والفيتامين D الذي يساعد الجسم على إمتصاص الكالسيوم.
  • كميات أقلّ من السكر: الأطفال يعشقون الطعم الحلو، ولكن ذلك لا يعني أن تقدّمي لهم وجبة فطور تحتوي على بكميات كبيرة من السكر. انتبهي لهذا الأمر وإحرصي على أن يكون محتوى المنتج معتدلاً في هذا الخصوص. الأمر نفسه ينطبق على كميات الملح، إذ إن الإفراط في إستهلاكه قد يؤدي إلى مضاعفات صحية كبرى على المدى البعيد.

فما الذي تنتظرينه؟ قومي بالخيارات الصائبة لإختيار الأفضل لطفلكِ ولعائلتكِ!

إقرئي المزيد: خيارات لا تغفليها على الفطور لنمو ذهني أفضل لطفلك!



إختبار الشخصية

إختبار: هل أنتِ قدوة حسنة لأطفالك في الغذاء السليم؟