3 حيل تعتمدها شركات الأغذية لإخفاء احتواء منتجاتها على كميات هائلة من السكر!

حيل شركات الأغذية لإخفاء احتواء منتجاتها على كميات هائلة من السكر

"السم الأبيض" هكذا سُمّي السكر منذ القدم نظرًا الى اضراره الصحية الكثيرة وبعد ان تعرفنا في وقت سابق على السبب في اعجاب الاطفال بوجبات المطاعم، اليك الحيل التي تعتمدها شركات الأغذية لإخفاء احتواء منتجاتها على كميات هائلة من السكر.

تستعين الشركاء بأسماء أخرى للسكر

السكر هو الاسم الشائع للكربوهيدرات قصيرة السلسلة التي تمنح الطعام المذاق الحلو وبعد ان باتت أضرار السكر شائعة وازدادت التوعية حوله، منح السكر أسماء أخرى غير اعتيادية لكي يصعب على المستهلك ملاحظتها. ومن بين الأسماء المعتمدة الغلوكوز والفركتوز والسكروز.

تزعم ان المنتجات صحية

تضع بعض الشركات ملصقات على منتجاتها لكي تبدو هذه المنتجات الصحية في الوقت الذي تحتوي فيه على كميات كبيرة من السكر. ومن هذه الملصقات ستجدين عبارات على غرار "صحي" او "طبيعي" و"قليل الدسم". تلك المنتجات لا تحتوي على كميات كبيرة من الدهون والسعرات الحرارية الا أنها تحتوي على كميات كبيرة من السكر.

تقليل حجم الحصة الواحدة

تلجأ شركات الأغذية إلى جعل حجم الحصة على الغلاف لحساب المعلومات الغذائية صغيراً، لكي لا يدرك المستهلك كمية السكر الذي يتناوله. قد تكون كمية السكر في كل واحدة من تلك القطع قليلًا، ولكنك سيضطر المستهلك الى تناول اكثر من قطعة وسيستهلك كميات كبيرة من السكر.

اقرأي ايضًا: إحذري طلب الثلج مع مشروبك في المطاعم، حتى خلال الأيام الحارة من السنة!