جدول: هكذا يختلف عدد مرات العلاقة الحميمة حسب الفئة العمرية!

جدول عدد ممارسة العلاقة الحميمة حسب الفئة العمرية

من المعلوم أنّ والقدرة الجسدية على إتمام علاقة حميمة كاملة تلعب دوراً كبيراً في عدد المرات التي يقدم فيها الثنائي المتزوج على ممارسة الحب، فنشهد تناقصاً في الأرقام مع التقدّم في السن.

لنتطرّق إلى هذه الأرقام؛ إذ أنّ إستطلاعات عديدة جاءت في الخصوص لتكشف معدّل عدد المرات التي يتم فيها ممارسة العلاقة الحميمة لدى الأزواج، وتقسيمها حسب الفئة العمرية، لتأتي النتائج كلّها متشابهة وبأرقام متقاربة.

جئناكِ في هذا السياق وبالجدول معّدل عدد مرات الجماع حسب العمر، وذلك إستناداً على نتائج دراسة تمّ إجراؤها في Institute Kinsey:

جدول عدد ممارسة العلاقة الحميمة حسب الفئة العمرية

تجدر الإشارة إلى أنّ هذه الأرقام تنخفض بشكل ملحوظ ما بعد سنّ الـ50، وذلك لتقتصر ممارسة العلاقة الحميمة على مرّة واحدة في الأسبوع وحتّى أقل، نظراً لعوامل هرمونية وجسدية أخرى لدى كلّ من الرجل والمرأة.

ويمكن إستعمال هذا الجدول لمقارنة النشاط الجنسي لدى الزوجين بالمعدّل الطبيعي، ولكشف ما إن كان هناك نقص ما أو مشكلة في هذا الخصوص.

فإن لاحظت أنّ العلاقة الحميمة بينكِ وبين زوجكِ لا تقترب من هذه الأرقام، لا تهملي الموضوع، وناقشيه مع زوجكِ للنظر بعمق وكشف الأسباب الفعلية وراء هذا الفتور وفترات الإنقطاع ما بينكما.

ولكن في المقابل، إحذري أن تقعي في فخّ التعميم وقارني علاقتكما بالأرقام أعلاه إستناداً على فترة تتخطى الـ3 أشهر، إذ أنّ عوامل عديدة مثل الإجهاد، الإنشغال في العمل، الحمل أو الإنجاب مؤخراً قد تلعب دوراً كبيراً في هذا الخصوص، وتتسبب بأرقام تبعد عن المعدّل بشكل لافت!

إقرئي المزيد: ما هي مدة الجماع الطبيعي؟



إختبار الشخصية

أي قارة أنتِ في الفراش؟