تحدّ جديد يغزو الإنترنت وقد يشكل خطرًا على أطفالنا!

تحدي الثلج والملح يهدد حياة الاطفال

الإنترنت وعلى الرغم من حاجتنا الماسة إليها في هذا العصر، سيف ذو حدّين وهذا أمر قد توافقنا عليه جميع الأمهات! منافعها كثيرة ولكن سوء استخدامها ينطوي على أضرار جمة كثيرة أيضًا.

تحدي الثلج والملح يهدد حياة الاطفال

منذ فترة وجيزة، ضجّ العالم بأسره بـ لعبة الحوت الأزرق والتطبيقات الخطيرة الأخرى والتي أسفرت عن وقوع عشرات الضحايا من بين أطفالنا. واليوم سنلقي الضوء على تحدّ جديد بدأ يغزو عالم الإنترنت وقد يهدد حياة أطفالنا وسلامتهم بشكل كبير!

تحدّي الملح والثلج!

في الواقع هذا التحدي ليس حديثًا، اذ بدأ في العام 2012 وقد عاد الى الواجهة من جديد وظهرت بعض الحالات منه العام المنصرم، ويبدو أنه قد يغزو مواقع التواصل الإجتماعي مجددًا، مؤديًا الى إصابات بالغة جدًا بين الأطفال!

تحدي الثلج والملح يهدد حياة الاطفال

يقضي هذا التحدي بوضع الملح على البشرة وفوقه مكعّب من الثلج لأطول فترة ممكنة، مما يعني أنّ الملح سيتفاعل كيميائيًا مع الثلج ويسبب حروقًا من الدرجة الثانية او الثالثة في بشرة الطفل وقد يؤدي في بعض الأحيان الى تلف الأعصاب في المنطقة التي ينفّذ التحدي عليها!

لذا وإن وجدت أن طفلك عازم على خوض غمار هذا التحدي من جديد فالأجدر بك أن تمنعيه من ذلك على الفور!

مصدر الصورة:twentytwowords

إقرأي أيضًا: لعبة الحوت الأزرق: هكذا تصطاد أطفالنا، فكيف ننقذهم من هذه اللعبة الخطيرة؟



إختبار الشخصية

يتحدّد نوع بشرة الطفل منذ اليوم الأول.. فما نوع بشرة طفلك؟