ما اهمية الهرم الغذائي للاطفال؟

الهرم الغذائي للاطفال

يستند الكثير من الناس على الهرم الغذائي من أجل تنظيم طعامهم والتمكّن من التفرقة بين الأطعمة الصحية والأطعمة الأقل صحة. فيعتبر هذا الهرم وسيلة لضمان اتباع نظاماً غذائياً صحياً متوازناً وخصوصًا للأطفال الذين يبلغون ما بين الخمسة والاثنا عشر عاماً. تابعينا في هذا النص لتكتشفي أهمية الهرم الغذائي للأطفال.

يرتكز الهرم الغذائي على الغذاء المتنوع والمتوازن ويتضمن كل المجموعات الغذائية. فغالبًا ما تنصح الأم بإعطاء الطفل نظاماً غذائياً مليئاً بالأغذية من كل المجموعات وليس فقط من مجموعة واحدة.

للمزيد: اكتشفي كيفية التعامل مع الاطفال

ينقسم الهرم الغذائي إلى عدة أقسام حسب نوعية الطعام ومنها الحبوب والخضروات والفاكهة والزيوت والحليب واللحوم والفاصوليا. تختلف حاجة الطفل إلى تناول الأطعمة من كل الفئات لكن يمكن أن تلاحظ الأم أي أطعمة تعتبر الأكثر أهمية وذلك من خلال تمتعها بمساحة أكبر من غيرها على الهرم. فيجب على الأم أن تحرص على حصول طفلها على الفيتامينات والبروتينات والمعادن والمواد المغذية الأخرى مثل الألياف.

يفضل دائماً اختيار أفضل الأطعمة من كل مجموعة للأطفال إذ إن كل مجموعة غذائية تحتوي على بعض الأطعمة التي تعتبر مميزة بغناها الغذائي.

في هذا السياق، يعتبر الهرم الغذائي بغاية الأهمية للاطفال من أجل تذكيرهم بضرورة تناول الأطعمة من كل مجموعة غذائية كل يوم للحصول على المواد الغذائية اللازمة.أما الجدير بالذكر أن بسبب المخاوف من تناول الدهون يجب تحديد كمياتها والإقتصار على استخدام الزيوت النباتية بكمية محدّدة ومعتدلة.

للمزيد: أهمية الفاكهة والخضار في غذاء الصغار

أخيرًا،يوصي الهرم الغذائي بممارسة الأطفال التمارين الرياضية يوميًا لمدة نصف ساعة على الأقل.



إختبار الشخصية

هل تظنين أنكِ تحمين طفلك كلياً من الجراثيم؟ إختبري تصرفاتكِ وستفاجئين بالنتيجة!