هل يستدعي الم اسفل البطن والظهر مع افرازات صفراء استشارة طبية؟

الم اسفل البطن والظهر مع افرازات صفراء

ما الحالة التي يمكن ان تسبب الم اسفل البطن والظهر مع افرازات صفراء؟ وهل تستدعي من المرأة استشارة طبية؟ اليك الاجابة التي تتوخين في المقال التالي من "عائلتي"...

الم الظهر والافرازات بين الطبيعي والمخاطر

ألم الظهر كما ألم أسفل البطن عارض شائع جدا في اوساط النساء ويمكن ان تتراوح حدته بين التشنجات الخفيفة والطعنات المؤلمة وتلك الشديدة، تبعا للحالة التي تتسبب به.

اما الإفرازات المهبلية فهي جزء طبيعي من تكوين المرأة، وهي الطريقة التي يعتمدها المهبل لتنظيف نفسه والحفاظ على توازنه الحامضي، إلى ان يصبح لهذه الإفرازات رائحة كريهة ويتغير لونها إلى الأصفر او الاخضر وتتبدل تركيبتها وتزداد كثافة.

وعندئذ تتحول الى عارض غير طبيعي يستدعي الوقوف عنده، لاسيما إن ترافق مع الم في الظهر والم آخر في اسفل البطن. إذ يمكن لألم اسفل البطن والظهر مع افرازات مهبلية غير طبيعية ان يشير الى وجود فطريات او التهاب فيروسي أو جرثومي على مستوى الجهاز التناسلي.

اضطرابات متوقعة

ولعل ابرز الاضطرابات/ الامراض التي يمكن توقعها في هذه الحالة:

متى تستشرين الطبيب؟

وبناء على ما تقدم، تنصحك "عائلتي" بان تراقبي نفسك جيدا ان كنتِ تعانين من الم اسفل البطن والظهر مع افرازات صفراء.

وإن لم تزل عنك الأعراض في غضون اسبوع او ازدادت هذه الأخيرة سوءا وأضيفت اليها اعراض جديدة، مثال الحكة والحرقان في المهبل والنزيف غير الناتج عن الدورة الشهرية، فستكون عليك زيارة الطبيب حتى يشخص حالتك ويقيمها ويعطيك العلاج المناسب لها.

اقرأي أيضاً: كيف تحمين نفسك من التهابات المهبل؟



إختبار الشخصية

إكتشفي إن كنت معرّضة للإصابة بالسكري!