المسموح والممنوع لتمارين رياضية آمنة أثناء الحمل!

تندرج التمارين الرياضية في إطار نمط العيش السليم للحامل، باعتبارها نشاطاً بدنياً صحياً يُخفّف عنها أعراض الحمل المزعجة وزيادة الوزن الكبيرة من جهة، ويُقلّص مدة مخاضها وولادتها فتعافيها من جهة أخرى.

المسموح والممنوع لتمارين رياضية آمنة اثناء الحمل

ومع ذلك، تنصحكِ "عائلتي" بأن تستشيري طبيبكِ وتأخذي موافقته قبل المباشرة بأيّ تمرين رياضي من أيّ نوع، لاسيما إن كنتِ من الأشخاص غير المعتادين على الحركة والرياضة وتبعاتهما.

ومتى نلتِ منه الضوء الأخضر، إحرصي على ممارستها بمعدل 30 دقيقة في اليوم، وعلى امتداد معظم أيام الأسبوع، مع الأخذ بعين الاعتبار هذه اللائحة الطويلة بالمسموحات والممنوعات التي ستُحافظ على حملكِ وتمنع تعرّض طفلكِ للخطر:

من حيث المسموحات

  • ارتدي ملابس مريحة تُسهّل حركتكِ وتمنع تعرّضكِ لجروح وإصابات.
  • إشربي المياه قبل التمارين وخلالها وبعدها، حتى تُحافظي على انتعاش جوفكِ وتبقي بعيدة عن ارتفاع الحرارة الذي يُمكن أن يكون مؤذياً لطفلك.
  • إمنحي نفسكِ وقتاً كافياً لتحمية جسمكِ قبل التمارين وتبريده بعد الانتهاء منها، تلافياً لتعرّضكِ لاي إصابات ناتجة عن تزايد معدل ضربات قلبكِ عن المعتاد.
  • مارسي التمارين الرياضية في أجواء منعشة تلافياً لارتفاع حرارة جسمكِ وتسببها بمشاكل لحملك.
  • خصّصي لنفسكِ أوقات استراحة قصيرة بين التمارين تشربين خلالها الماء أو تُمددين عضلاتك أو تُفرغين مثانتك.
  • مارسي التمارين تبعاً لمزاجكِ وقدرتك لا تبعاً للمخطط الذي وضعتِ قبل يوم. وبدل المشي، مارسي السباحة مثلاً.
  • توقّفي عن ممارسة التمارين متى شعرتِ بالألم أو الدوخة أو التعب. وإن لاحظتِ نزول بقع دم من الرّحم، لا تترددي في الاتصال بالطبيب.
  • واظبي على ممارسة التمارين الخفيفة على غرار المشي واليوغا والسباحة.
  • إحرصي على ممارسة تمارين كيجيل لتقوية عضلات حوضكِ، فتُسهّل عليه بالتالي المخاض والولادة.

من حيث الممنوعات

  • لا تُمارسي تمارين رياضية عنيفة تضع سلامتكِ وسلامة حملكِ في دائرة الخطر.
  • لا تستلقي على ظهركِ لممارسة أيّ نوع من أنواع الرياضات، إذ يُمكن لهذه الوضعيّة أن تُخفّف تدفق الدم إلى الدماغ والرحم.
  • لا تتسمّري في مكانكِ فترةً طويلة أثناء التمارين، حتى لا يتقلّص تدفّق الدم إلى رحمكِ ويُسبّب لكِ الدوخة.
  • لا تُبالغي في ممارسة تمارين التمدّد التي يُمكن أن تتسبّب بتمزّق عضلاتكِ المرتخية تحت وطأة هرمون الرولاكسين واستعداداً للولادة.
  • لا تُبالغي بممارسة الرياضة حتى لا تُصابي بالإرهاق وبارتفاع مفرط في درجة الحرارة.
  • لا تُقبلي على ممارسة الأنشطة التي تتطلّب منكِ الكثير من التوازن كالتزلج وركوب الدراجة، لأنّ مركز الثقل لديكِ مختلف الآن بسبب الحمل.

تلك كانت لائحتنا المفصّلة بالمسموح والممنوع لتمارين رياضية آمنة أثناء الحمل. إعملي بها وستكونين وطفلكِ بصحّة جيّدة!

اقرأي أيضاً: كيف تُمارسين التّمارين في أشهر الحمل الأخيرة؟



حاسبة موعد الولادة

تهانينا مولودك يرى النور في
المزيد عن مراحل الحمل

  أَدْخلي تاريخ أول يوم من آخر دورة شهرية لك  

إختبار الشخصية

هل تُربّين طفلاً ذكيّاً؟