ما هي العوامل التي تساعد على امتصاص الكالسيوم؟

العوامل التي تساعد على امتصاص الكالسيوم

يعتبر الكالسيوم من أهم العناصر الغذائية الرئيسية التي يحتاجها جسم الإنسان والتي يجب الحصول عليها بشكل يومي. يتم امتصاص الكالسيوم في بداية الأمعاء الدقيقة، حيث يأخذ الجسم حوال ثلاثين بالمئة من نسبة الكالسيوم الإجمالية الموجودة في الطعام. لكن ما هي العوامل التي تساعد على امتصاص الكالسيوم؟

العوامل التي تساعد على امتصاص الكالسيوم؟

إليك بعض النصائح التي تساهم في تعزيز عملية امتصاص الكالسيوم من قبل الجسم:

  • تناولي الأطعمة النباتية: هذه الأطعمة تحتوي على نسبة كبيرة من الكالسيوم التي يكون امتصاصها أفضل بسبب تواجده مع الألياف النباتية.
  • الحد من تناول الأطعمة التي تحتوي على الفسفور: لقد أثبتت الدراسات الحديثة أن الفسفور يعيق امتصاص الكالسيوم ويلغي فائدته.
  • استهلاك البروتينات: تناولي الأطعمة التي تحتوي على نسب كبيرة من البروتين لأنه يؤدي إلى زيادة نسبة امتصاص الكالسيوم.
  • تناول الحليب الخالي من الدسم أو قليل الدسم: وذلك لأن الدسم يمنع امتصاص الكالسيوم من الأطعمة.
  • عدم تناول المشروبات التي تحتوي على الكافيين: الكافيين يعيق امتصاص الكالسيوم.
  • تناول الأطعمة التي تحتوي على الألياف بكميّات معتدلة: الحبوب، الخضروات والفواكه هي من المواد الغذائية التي تحوي على نسب طبيعية من الألياف والتي يمكن تناولها، فكثرة استهلاك الألياف تعيق امتصاص الكالسيوم.
  • استهلكي الكميات المطلوبة فقط من الكالسيوم: كلما زادت الكمية المستهلكة من الكالسيوم قلّت النسبة الممتصة منه.
  • تناولي اطعمة تحتوي على فيتامين د: يساهم الفيتامين د في تعزيز عملية امتصاص الجسم للكالسيوم.

مخاطر نقص الكالسيوم:

لنقص الكالسيوم في جسم الانسان مخاطر كثيرة، نعدد منها:

  • ضعف نشاط الجسم والشعور بالخمول.
  • ضعف الأسنان ما قد يؤدي الى تساقطها.
  • تعزيز اعراض هشاشة العظام.
  • زيادة إحتمال الإصابة بالزهايمر.
  • تساقط الشعر.
  • تكسر الأظافر وتشققها.

أخيرا، نشير الى أن استهلاك الكالسيوم يجب أن يكون بشكل معتدل إذ إن نسب الكالسيوم المتزايدة في الجسم قد تؤدي لآثار جانبية خطيرة مثل تورم الرئة، اضطراب هرمون الغدد الدرقية، الشعور بالغثيان، تورم الثدي، التقيؤ، سوء الحالة النفسية وغيرها من الأمور.



إختبار الشخصية

إكتشفي إن كنت معرّضة للإصابة بالسكري!