العمر المثالي لتعليم طفلي عن المال!

العمر المثالي لإعطاء الطفل المال

إنّ تعليم الطفل عن المال أسهل مما تظنين، فيمكنك تحويل الأنشطة اليومية إلى دروس قيمة تساعده على استيعاب العملية. لكن ما هو العمر المثالي لتعليم الطفل عن المال؟

قد تعتقدين أن تعليم الطفل عن المال هو من الأمور الأصعب التي عليك التعامل معها. فكيف أعلم طفلي عن المال؟ كم أعطيه؟ ومتى أبدأ؟ إليك الأجوبة على كل الأسئلة التي تراودك.

من عمر سنة إلى 3 سنوات

لا شك في أنّ الأطفال في هذا العمر لن يدركوا قيمة المال الحقيقية. لكن هذا لا يمنع أن نبدأ بتعليمهم القليل عن النقود الورقية والمعدنية. في هذا السياق، يجب إشراك الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين السنة والثلاث سنوات في العملية الإقتصادية العالمية.

قد يبدو الموضوع معقدا، لكنه أسهل مما تظنين إذ كل ما عليك فعله هو إشراك طفلك في عملية الدفع في السوبرماركت؛ أخبريه أنه عندما نشتري الأغراض، علينا أن ندفع ثمنها، وأريه كيف يتم ذلك.

من عمر 3 إلى 5 سنوات

في هذا العمر، يتعلم الطفل الكثير من خلال اللعب. لذلك، كل ما عليك فعله هو المشاركة معه في لعبة "المطعم الوهمي"، حيث تلعبان دور المحاسب والعميل بالمداورة. لا تترددي في استخدام العملات النقدية أو بطاقات الإئتمان الحقيقية أو الوهمية لمساعدة طفلك على استيعاب العملية.

من عمر 6 إلى 8 سنوات

حان وقت إعطاء طفلك مصروفه الخاص! في هذا العمر، يبدأ الطفل بطلب أمور معينة من ألعاب وثياب وغيرها. لذلك، حان الوقت لشراء محفظة يضع فيها المصروف الذي تزوديه به، إما لصرفه أو لادخاره في سبيل شراء الأمور التي يرغب في اقتنائها. بهذه الطريقة، يكون قد تعلّم مبدأ الإدخار، وكيف أن مدخراته ستنقص كلما قام بشراء شيء.

بعد هذا العمر، يكون الطفل قد تعلّم الرياضيات في المدرسة، وبات يعرف كيفية قراءة الأرقام والتمييز بين الأسعار. هنا يكمن دورك في إرشاده نحو اتخاذ القرارات الصائبة في ما يتعلق بالأمور التي يرغب في شرائها. فأيها أقلّ ثمنا، وأيها أفضل؟

بذلك، تكونين قد علمت طفلك كيفية التعامل مع المال بذكاء.

في هذا الصدد، إليك 4 نصائح تعلم طفلك الإدخار الصائب.



إختبار الشخصية

ما الجانب الذي تُنمّيه في شخصيّة طفلك من خلال يوميّاتكِ معه كأم؟ هذا الاختبار سيكشف لك!