هذه هي اسباب الغثيان في الصباح!

اسباب الغثيان في الصباح

هل كنت تشعرين أخيرًا بالغثيان الحاد عند استيقاظك من النوم إلا أنك لا تعلمين سبب ذلك؟ لا يجب أن تهملي أي عارض تعانين منه إذ يمكن لأصغر العلامات أن تشير إلى معاناتك من مشكلة خطيرة ومزمنة. يساعدك موقع "عائلتي" من خلال تقديم أبرز اسباب الغثيان في الصباح.

يمكن لأكثر من 60 حالة صحية أن تؤدي إلى شعورك بالغثيان الصباحي ومن بينها:

  • التسمم الغذائي: يمكن للتسمم الغذائي أن يؤدي إلى شعورك بألم في البطن وإلى معاناتك من الإسهال والقيء والغثيان وإلى ارتفاع في درجة حرارة جسمك.
  • الحماض الكيتوني السكري: يكون هذا المرض ناجم عن نقص مستوى الأنسولين في الجسم. في هذه الحالة، تشعرين بجفاف الفم وبعطش شديد وتلاحظين زيادة رغبتك في دخول الحمام للتبول. أيضًا، تعانين من الغثيان الحاد خلال فترة الصباح.
  • الإمساك: تعانين من مشكلة الإمساك في حال لم تتمكني من دخول الحمام لأكثر من ثلاث مرات في الأسبوع للتبرز. في هذه الحالة، تعانين من الغثيان الصباحي ومن ألم الحاد في البطن.
  • التهاب المعدة والأمعاء: تؤدي هذه المشكلة الصحية إلى معاناتك من الغثيان الحاد والقيء والإسهال.
  • الإكتئاب: في حال كنت تعانين من مرض الإكتئاب الحاد، لا تتمكنين من متابعة أنشطتك الطبيعية والروتينية. من الطبيعي أن تشعري بالغثيان المستمر خصوصًا بسبب شعورك بالقلق والحزن الشديد.
  • القرحة الهضمية: تترافق أعراض كثيرة مع هذه المشكلة ومن بينها الغازات في البطن والألم في هذه المنطقة من الجسم.

أما من الأسباب الأخرى التي تؤدي إلى هذا العارض فتتضمن:

  • التهاب المريء.
  • التهاب اللثة.
  • إلتهاب الكبد من النوع أ وب.
  • النكاف.
  • الفشل الكلوي الحاد.
  • انخفاض مستوى السكر في الدم.

كما لاحظت لا تنتهي الأسباب التي تؤدي إلى ظهور هذا العارض. لذلك، لا تهمليه وتأكدي من تحديد السبب الذي أدى إلى ظهوره.



إختبار الشخصية

إكتشفي إن كنت معرّضة للإصابة بالسكري!