أعاني من الخمول والتعب والرغبة الشديدة في النوم، فما السبب؟

أعاني من الخمول والتعب والرغبة الشديدة في النوم

المواضيع:

  1. أسباب الخمول والتعب والرغبة الشديدة في النوم

  2. عوارض الخمول والرغبة الشديدة في النوم

  3. نصائح لتجنب الخمول أثناء النهار

أعاني من الخمول والتعب والرغبة الشديدة في النوم، هل أنت مثلي؟ تابعي قراءة مقالتي على موقع عائلتي حيث أكشف لك عن الأسباب، الاعراض وطرق تجنب ذلك.

منذ فترة وأنا أعاني من الخمول والتعب والرغبة الشديدة في النوم. في البداية، أهملت الموضوع ولم أعره أي أهمية، حتى بات يعيق حياتي اليومية. عندها استشرت طبيبي في الحال وسألته عن طرق علاج النوم الكثير. شرح لي الأسباب وزودني بطرق لمحاربة الخمول أثناء النهار. وها أنا أشاركك إيّاها في هذه المقالة بالتفصيل.

أسباب الخمول والتعب والرغبة الشديدة في النوم

فيما يلي 7 أسباب محتملة وشائعة لشعورك بالتعب طوال الوقت، بحسب ما شرح لي الطبيب:

  1. الحمية: إذا كنت تميلين، مثلي، إلى تخطي الوجبات، فقد لا تحصلي على السعرات الحرارية التي تحتاجينها للحفاظ على طاقتك. يمكن أن تؤدي الفجوات الطويلة بين الوجبات إلى انخفاض نسبة السكر في الدم، مما يقلل من طاقتك.

  2. نقص في الفيتامينات: يمكن أن يكون الشعور بالتعب طوال الوقت علامة على نقص الفيتامينات. ويشمل ذلك مستويات منخفضة من فيتامين د وفيتامين ب 12 والحديد والمغنيسيوم أو البوتاسيوم. وللتأكّد من ذلك، طلب مني الطبيب إجراء اختبار الدم الروتيني. وإضافة الى ذلك، أنصحك أن تتعرفي الى افضل اكلات تساعد على النوم.

  3. قلة النوم: يمكن أن يؤثر النوم المتأخر على مستوى طاقتك. إذ يحتاج معظم البالغين ما بين سبع إلى تسع ساعات من النوم كل ليلة. إذا اعتدت السهر لوقت متأخر، فأنت بذلك تعرضين نفسك لخطر الحرمان من النوم، وبالتالي تعوّضين ذلك من خلال الشعور بالإرهاق خلال النهار.

  4. زيادة في الوزن: يمكن أن تسبب زيادة الوزن أيضًا التعب، مع العلم أنها ليست حالتي، ولكنني أشاركك بهذا السبب علّك تعانين منه. إذ، كلما زاد الوزن، يعمل جسمك بجهد أكبر لإكمال المهام اليومية مثل صعود السلالم أو التنظيف.

  5. الضغط النفسي: يمكن أن يسبب الإجهاد المزمن الصداع وتوتر العضلات ومشاكل في المعدة والإرهاق. عندما تكونين تحت الضغط، ينتقل جسمك إلى وضع القتال أو الهروب، مما يؤدي إلى زيادة إفراز الكورتيزول والأدرينالين، الهرمونات التي ترهق الجسم خلال النهار.

  6. دواء: في بعض الأحيان، قد تجعلك الأدوية تشعرين بالتعب طوال الوقت. تحققي من ملصقات الأدوية لمعرفة ما إذا كان التعب هو أحد الآثار الجانبية الشائعة. إذا كان الأمر كذلك، تحدثي إلى طبيبك. قد يستطيع وصف دواء آخر أو تقليل جرعتك.

  7. داء السكري: يمكن أن يكون الشعور بالتعب طوال الوقت أيضًا من عوارض مرض السكري، وذلك بسبب عدم إنتاج كمية كافية من الأنسولين.

عوارض الخمول والرغبة الشديدة في النوم

يمكن للخمول أن ينتجه عوارض لا تخطر في بال وأبعد من النعاس:

  • تعرق غير اعتيادي عند القيام بمجهود بسيط
  • الشعور بالتعب عند الاستيقاظ
  • ظهور الهالات السوداء حول العينين وشحوب الوجه
  • عدم الرغبة في الاختلاط بالآخرين

نصائح لتجنب الخمول أثناء النهار

جربي هذه الطرق لتحسين النوم ليلاً، واعتمدي هذه النصائح السهلة للتخلّص من تعب النهار:

  • لا تستخدمي الخليوي في السرير
  • لا تذهبي إلى الفراش إذا لم تشعري بالنعاس
  • حددي وقتًا ثابتًا للاستيقاظ كل يوم
  • انتقلي تدريجيًا إلى وقت مبكر للنوم
  • تناولي وجبات صحية ومنظمة
  • مارسي الرياضة بانتظام
  • لا تأخذي قيلولة في وقت متأخر من اليوم

وأخيرًا، تعرفي الى حقائق مذهلة عن النوم، ولا تهملي فوائده.



إختبار الشخصية

أي نوع من الشخصيات العاطفية أنت؟ اختبري!