5 أسباب وراء نتيجة اختبار حمل إيجابي ضعيف

5 أسباب وراء نتيجة اختبار حمل إيجابي ضعيف

دورتك الشهرية تأخرت وتشعرين ببعض الألم في الثدي ثمّ تقررين التأكد ما إذا كنت حامل عبر إجراء اختبار الحمل المنزلي لتظهر النتيجة إيجابي ضعيف! كيف؟ يظهر خط واضح جداً وبجانبه خط خفيف جداً ما يجعلك تقعين في حيرةٍ من أمرك.

تتساءلين عن سبب ظهور هذا الخط الخفيف جداً؟ ما عليك إذاً سوى إلقاء نظرة على النقاط التالية، وذلك بعد أن تطرقنا سابقاً إلى موضوع علامات الحمل الأولى!

ما عليك معرفته أولاً عن وظيفة اختبار الحمل المنزلي

عليك أوّلاً معرفة الطريقة التي يعمل بها اختبار الحمل لتحديد ما إذا كنت حامل أم لا. يعمل هذا الإختبار على الكشف عن وجود hCG أي هرمون موجهة الغدد التناسلية المشيمائية البشرية في البول. وهذا الهرمون ينتجه الجسم بعد أن تلتصق البويضة المخصبة بالرحم. وتشكّل الخلايا التي تنتج hCG في النهاية المشيمة.

لذلك، من البديهي أنّ يؤدي ظهور هذا الهرمون في البول إلى نتيجة إيجابية. ولكن، ما الذي يتسبب في ظهور "نتيجة إيجابية ضعيفة"؟

أسباب ظهور نتيجة اختبار حمل ايجابي ضعيف

  • حدوث الحمل: في كثير من الأحيان، تكون النتيجة الإيجابية الضعيفة دليلاً على حدوث الحمل. ولكن، قد يكون الإختبار قد حصل في وقتٍ مبكر جداً.
  • تناول أدوية الخصوبة: إذا كنت تتناولين أدوية الخصوبة الموصوفة لك طبياً في محاولةٍ للإنجاب، فاعلمي أنّها تحتوي في تركيبتها على هرمون hCG ما قد يتسبب في ظهور نتيجة إيجابية خاطئة.
  • التعرض للإجهاض في وقت قريب: وفي حال تعرضت للإجهاض مؤخراً، فمن الممكن أنّ جسمك لا يزال يحتفظ بآثار هرمون hCG من حملك السابق. وهذا ما قد يتسبب في ظهور الخط الخفيف جداً.
  • إنتهاء صلاحية اختبار الحمل المنزلي: إياك والوثوق بأي شيء منتهي الصلاحية؛ فلا بدّ من أن يصدر نتائج "مغلوطة".
  • ظروف صحية أخرى: إلى جانب الحمل، قد يعود ظهور الخط الخافت جداً إلى ظروف صحية تعلق بالكلى كما قد ينذر بالسرطان.

والآن، ما رأيك في مشاهدة كيفية تكوين الجنين خلال أول أسبوعين من الحمل؟



حاسبة موعد الولادة

تهانينا مولودك يرى النور في
المزيد عن مراحل الحمل

  أَدْخلي تاريخ أول يوم من آخر دورة شهرية لك  

إختبار الشخصية

أختبار: كيف أعرف أنّني حامل؟