10 أطعمة عليك تجنبها بعد الثلاثين

10 اطعمة عليك تجنبها بعد الثلاثين

حتى ولو كنت لا تشعرين بأي اختلاف عما كنت عليه في المراهقة أو العشرينيات، فإنّ الجسم يتغير بعد الثلاثينيات بطرق تجعل من الصعب فقدان الوزن والحفاظ على صحة جيدة.

بعد النصائح الصحية التي قدمناها لكل امرأة أصبحت في الثلاثين، حان الوقت اليوم لنكشف عن الأطعمة التي يجب تجنبها خلال هذه المرحلة.

  • الخبز الأبيض: بالإضافة إلى افتقاره للفيتامينات والمعادن الموجود في القمح الكامل، يحتوي الخبز الأبيض على الكربوهيدرات التي تتحول في الجسم إلى سكر ثمّ الجلوكوز؛ وهو عنصر غذائي يضر بالكولاجين والبروتينات الأخرى المقاومة للتجاعيد.
  • الزبادي المنكهة: هل تعلمين أنّ الزبادي المنكهة تحتوي على نسبة من السكر تتجاوز ربما تلك الموجودة في الآيس كريم؟ وقد تبيّن أنّ السكر هو العنصر الغذائي الذي يسرّع الترهل وظهور التجاعيد.
  • المشروبات الغازية: إذا كنت تخططين للإنجاب بعد الثلاثينيات، فنننصحك بأن تحذفي المشروبات الغازية من حياتك؛ فهي تُعد المصدر الأساسي للسكر الذي يؤثر سلباً على الإباضة وبالتالي على الخصوبة.
  • الحساء المعلب: تجنبي الحساء المعلب كونه غني بالصوديوم الذي يُعرف بكونه من المعادن التي ترفع ضغط الدم. وبحسب الدراسة التي نُشرت في مجلة Journals of Gerontology، تبيّن أنّ هناك علاقة ما بين ارتفاع ضغط الدم وشيخوخة البشرة.
  • الوجبات السريعة الصينية: من المعروف أنّ الوجبات السريعة الصينية تحتوي على نسبة عالية من الصوديوم ما يجعلك تشعرين بالعطش، يفقد بشرتك رطوبتها، ويرفع ضغط الدم. بالطّبع، آخر ما تريدينه هو بشرة جافة وباهتة!
  • الأسماك المزارع: احرصي على تناول السمك الطازج وليس المستزرع؛ ففي البيئة المستزرعة، تكون الاسماك صغيرة جداً لدرجة أنها تأكل براز بعضها البعض وتُصبح هذه البكتيريا جزءاً ساماً من غذائك.
  • النقانق: تساعد النترات في الحفاظ على لون النقانق لمدّة أطول ولكنّها لا تقدم أي مساعدة أو خدمة لجسمك. فهي، يُمكن أن تتحول إلى النتريت ما يسبب في تكوين النتروزامين، المعروفة بكونها من المواد الكيميائية المسرطنة وفقاً لمراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها.
  • اللحوم الباردة: نظراً لاحتوائه على نسبة عالية من الدهون والصوديوم، يُمكن أن يؤدي استهلاك الكثير من اللحوم الباردة إلى ارتفاع ضغط الدم وتلف الأوعية الدموية.
  • الأطعمة المقلية: بحسب الدكتور برودينس هول من مركز هول، إنّ الجسم يجب الدهون مثل الأوميغا 3 في الأسماك والزيتون وجوز الهند. ولكن، عندما نبدأ في قلي الأطعمة، يُصبح الزيت مسرطناً. لذلك، من الجيد تجنب الأطعمة المقلية خصوصاً وأنّ الدهون قد تؤدي بشكل عام إلى تعطيل قدرة الغدة الدرقية على إنتاج ما يكفي من الهرمون.
  • فشار الميكوريف بالزبدة: وأخيراً، تجنبي فشار الميكرويف بالزبدة كونه يضر دماغك بشكل حرفي؛ فالدهون المتحولة يُمكن أن تسبب في تدمير الخلايا كما تؤثر سلباً على الذاكرة وتعيق إنتاج الجسم لأحماض أويغا 3 الدهنية الضرورية لوظيفة الدماغ.

والآن، ما رأيك في الإطلاع على الأطعمة التي يجب إدخالها في النظام الغذائي لحرق دهون البطن؟



إختبار الشخصية

إكتشفي إن كنت معرّضة للإصابة بالسكري!