rouba.y.hachem rouba.y.hachem 17-06-2014

من منّا لا يستخدم يومياً المنتجات البلاستيكية وخاصة الزجاجات منها؟ نسبة قليلة جدّاً من الأشخاص حول العالم تحاول قدر الإمكان تجنّب استخدام هذه المادة نظراً للمخاطر العديدة التي قد تسبّبها للصحة. ولكن بعد أن قام التطوّر بإيجاد حلول للعديد من المشاكل فهل وجد الحلّ أيضاً للمواد الضارة في الأواني البلاستيكية؟

ias

قبل الإجابة عن هذا السؤال اسمحي لنا أن نخبرك أنّ الزجاجات البلاستيكية تنقسم إلى نوعين. والنوع الأوّل هو الزجاجات ذات البلاستيك الشفاف التي نشتريها عند الشعور بالعطش أثناء التجوال خارج المنزل، ولكن ما يجب عليك معرفته هو أنّه من المضرّ بالصحة استخدام هذا النوع بشكل متكرّر أي لأكثر من مرة واحدة، وذلك لأنّ عملية تنظيفها قد تؤدّي إلى تسرّب المواد الكيميائية الضارة إلى الماء. أمّا النوع الثاني فهو الزجاجات والأواني التي تمّ تصنيعها من البلاستيك السميك وغير الشفاف، وعلى خلاف النوع الآخر فبإمكانك استخدامها لتعبئة المشروبات ولا ضرر من إعادة إستخدامها.

والآن وبعد أن تعرّفنا على أنواع المواد البلاستيكية، نعود إلى القسم الأهمّ وهو المادة البديلة للمواد الضارة في الأواني البلاستيكية، هل هي فعلاً آمنة؟ بعد أن انتشرت الدراسات والبحوث حول أضرار مادة "ثنائي الفينول" الموجودة في الأواني البلاستيكية، حاول المصنّعون إستبدالها بمادة أخرى تُعرف بـ"هرمون الاستروجين الصناعي" ولكن للأسف تبيّن مؤخّراً أنّ هذه المادة لا تقلّ خطراً عن المادة الأولى ،لا بل قد تسبّب مشاكل صحية أكثر من "ثنائي الفينيول". إذاً ما الذي بإمكانك القيام به لحماية نفسك وأطفالك من أضرار هذه المواد الكيميائية؟

نحن ننصحك باستخدام الأواني المصنوعة من الزجاج في جميع الأوقات ولكن إن كان لا بدّ من استخدام المنتجات البلاستيكية فاتّبعي نصائحنا التالية للحدّ من الأضرار الصحية:

* لا تستخدمي الزجاجات البلاستيكية لأكثر من مرة.

* لا تسخّني الأطعمة في الأواني البلاستيكية.

* لا تستهلكي المواد الغذائية المخزّنة في حاويات بلاستيكية بعد تعرّضها لأشعّة الشمس.

تأكّدي من أنّ طريقة تخزين الأطعمة ونوع الحاويات مهمّان جدّاً للمحافظة على سلامتك وسلامة عائلتك، لذلك إقرأي أيضاً:

5 أطعمة قد تجهلين أهمية تبريدها

طرق صحية لتوضيب بقايا الطعام

الصحة الغذاء والرشاقة رشاقة وريجيم سلامة الغذاء

مقالات ذات صلة

تابعينا على