هل الحيوانات الأليفة تسبب الحساسية لطفلك؟

هل الحيوانات الأليفة تسبب الحساسية لطفلك؟

بالرغم من الإيجابيات العديدة لتربية الحيوانات الأليفة، فإنها قد تسبب الحساسية لك ولطفلك، حيث أنها تصيب 40% من الذين يقتنونها بحسب الإحصاءات العالمية، وأن نسبة الحساسية تجاه القطط أعلى منها تجاه الكلاب. تفرز الحيوانات الأليفة، خصوصاً القطط نوع من انواع البروتينات من الغدد اللعابية و الغدد الدهنية في الجلد، ومن المعروف ان القطة من الحيونات التي تحب ان تلعق فرائها من اجل تنظيف ذاتها بإستمرار، وهذا يودع هذه المادة المثيرة للحساسية في في فراء القطة، وبالتالي ان حدث استنشاق هذا الزغب، الفرو الخفيف المتطاير الى الانف او الرئة يسبب تهيج و حساسية كما يحدث في الحساسية الناتجة عن الغبار مثلا، ولكن طول أو قصر الفرو ليس له علاقة بهذه الحساسية. أما العوارض فتشمل: العطس وإحمرار الأنف ونزول الدمع وإحمرار في العينين، كما تتفاقم حالة المصابين بالربو بسبب الزغب والفرو. وللحد من هذه المشكلة، إتبعي النصائح التالية:

* احرصي على التنظيف اليومي للحيوان الأليف ما يساعد من تلقليل الزغب المتطاير منه.

* تخلصي من اسباب تطاير الزغب، على سبيل المثال في حال وجود البراغيث او اي مرض جلدي يتم علاجه فورا حتى يقلل من تطاير الوبر و تساقطه.

* كثفي عملية التنظيف في مواسم تغير الوبر وتساقط الفرو.

* خصصي غرفة محددة لتنقل الحيوامن الأليف في البيت و ابعادها عن غرفة النوم قدر الإمكان.

* اغسلي يدي طفلك بواسطة الماء والصابون بعد لعبه مع الحيوان.

* لا تهملي مواعيد لقاح الحيوان لتجنب إنتقال الأمراض الى طفلك.

إليك قائمة الحيوانات التي تثير الحساسية.



إختبار الشخصية

ما الجانب الذي تُنمّيه في شخصيّة طفلك من خلال يوميّاتكِ معه كأم؟ هذا الاختبار سيكشف لك!