Tania Tania 11-12-2015

هل كنت تحاولين الحمل خلال الفترة الأخيرة ولكن من دون ايجاد أي نتيجة؟ هل خضعت لبعض الفحوصات ولم يتبيّن وجود أي مشكلة صحية؟ تقدّم لك "عائلتي" في هذا السياق بعض النصائح التي يمكنك الإعتماد عليها لزيادة نسبة حدوث الحمل.

ias

قد تعاني المرأة من الكثير من المشاكل الصحية التي قد تؤدي إلى تأخر الحمل لديك. لكن ماذا لو لم تعاني من أي منها؟

ننصحك في هذه الحالة التأكد من إقامتك العلاقة الحميمية مع زوجك بالفترة اللازمة ومن عدد المرات التي تمارسين بها الجماع.

يعتبر وقت التبويض الوقت الأنسب لإقامة الجماع للحمل. لذا تأكدي من ممارسة الجماع بعد انتهاء الدورة الشهرية بيوم واحد إذ تنزل البويضة من المبيض إلى القناة وتبقى قابلة للإخصاب لمدّة تتراوح ما بين الـ24 والـ48 ساعة.

كما ننصحك بالإنتباه إلى الأطعمة التي تتناولينها خلال فترة ما قبل الحمل. عليك التأكّد من تناول الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من حمض الفوليك إذ إنها تزيد من نسبة حدوث الحمل وتضمن سلامة سير عملية الحمل في شكل صحي وسليم. أيضًا، تأكدي من تناولي الأطعمة الغنية بالبروتين والأوميغا 3.

هذا ولا يجب عليك تعريض نفسك لأي نوع من الضغط والتوتر. فيعتبر هذا الأمر من أهم الأسباب التي تؤدي إلى تأخر الحمل. لذلك، تخلّصي من الإجهاد الذي تتعرّضين له وابتعدي عن كل ما يمكن أن يسبّب لك الغضب والضغط.

الحمل نصائح للحمل

مقالات ذات صلة

تابعينا على