رنا رنا 16-06-2014

سبق وأشرنا الى القلق والتوتر اللذين ينتابان المرأة خلال أشهر الحمل مقدمين لها بعض النصائح التي من شأنها أن تخفف عليها. وهنا تكملة لهذه النصائح:

ias

أولاً: إذا كان لديكِ سيارة، فإشتري مقعداً خاصاً لحمل الوليد قبل الموعد المنتظر للوضع بحوالي ثمانية أسابيع.

ثانياً: إقرئي ما يمكن أن يفيدك عن تربية الأطفال.

ثالثاً: قومي سلفاً باختيار طبيب الأطفال الذي سيتولى هذه المهمة وأضربي معه موعداً لمقابلته والتحدث إليه واستقصاء مدى إمكاناته واستعداده.

رابعاً: مارسي التمارين الرياضية الهادئة لأن تعرق الحامل يقضي على الشدة وهناك ميزة إضافية لرياضة الحامل ألا وهي إكسابها جسماً قوياً قادراً على مواجهة أحوال الوضع.

خامساً: إتخذي الإستعدادات المناسبة للوفاء بحاجات طفلك اليومية مثل الحفاضات والمناشف. وإستكملي معدات تنظيف الطفل وأحضري زجاجة الحليب اللازمة حتى ولو كنت تنوين إرضاعه من ثديك إذا أنك قد تضطرين إلى إستعمالها.

سادساً: إحزمي سلفاً أمتعتك اللازمة لمستشفى التوليد ولا تنتظري حتى اللحظة الأخيرة لتحزمي أمتعتك ومعداتك التي ستستخدمينها في المستشفى، إذ أن العجلة قد تنسيك جلب أشياء مهمة. لقراءة مقال ذات صلة إضغطوا على هذا العنوان:

نصائح تُبعد عن الحامل التوتر والقلق 1/2

الحمل الحالة النفسية للحامل نصائح للحامل

مقالات ذات صلة

تابعينا على