5 مهارات عليك تعليمها لطفلك عندما يبلغ 7 أعوام!

مهارات على الام تعليمها لطفلها في السابعة من عمره

طبعًا أنت ككل أم يظل طفلك صغيرًا في عينيك لو مهما كبر في السنّ وطبعًا أنت ستعاملينه كطفل لا يستطيع الإهتمام بنفسه حتى لو أصبح جاهزًا لذلك. إنما يجب عليك أن تعلمي سيدتي أن طفلك يستطيع شيئًا فشيئًا الإهتمام ببعض الأمور التي تقومين بها بالنيابة عنه وهو في سنّ صغيرة. فبعض المهارات لا يحتاج الطفل لأن يصبح مراهقًا لكي يتمكّن من إتقانها والتي يجب أن تتوقفي أنت عن القيام بها لكي يتعلّم تحمّل مسؤولية نفسه وهو في سنّ صغيرة.

اليك عيّنة من هذه المهارات والأعمال في هذا المقال من عائلتي.

توضيب أغراضه: طفلك قد بلغ الآن 7 أعوام، هو صغير نعم لكنه بات قادرًا أن يوضّب أغراضه بنفسه. لا تقومي بهذا العمل عوضًا عنه لأنه بهذه الأمور الصغيرة سيتعلّم الإتكال على نفسه وتحمّل المسؤولية. فيلبدأ أولًا بتوضيب ألعابه ووضعها في أماكنها ثم ينتقل تدريجيًا الى الأمور الأخرى.

وضع صحنه في المجلى: لقد آن الأوان لأن تعلّمي طفلك وضع صحنه في المجلى أو في حوض الغسل بعد انتهائه من تناول الطعام ومسح المكان أو الطاولة التي تناول الطعام عليها. ففي سنّه أصبح طفلك قادرًا على تعلّم القواعد الإتيكيتية البسيطة كهذه. لا تقومي بذلك أنت ولا تسمحي للخادمة بالقيام بذلك أيضًا لأنه يجب أن يتّكل على نفسه من الآن فصاعدًا.

طي ملابسه: من الأمور المهمة التي على الطفل تعلّمها عندما يبلغ 7 أعوام هي عدم خلعه لملابسه وتركها على الأرض كما يفعل الأطفال عادةً. إنما عليه تعلّم كيفية طيّها ووضعها في الخزانة.

ربط حذائه: لقد حان الوقت لكي يتعلّم ربط حذائه أيضًا، لا تقدّمي له المساعدة لأنك لن تكوني بجانبه دائمًا وعندما يحتاج لربط حذائه فبمن سيستعين حينها؟ علّميه القيام بذلك بنفسه.

علاج جرحه بنفسه: وطبعًا، لا نعني هنا الأمور المعقّدة والصعبة إنما أولًا عليك أن تعلّميه ألاّ يصيبه الخوف والهلع عندما يجرح يده مثلًا. فالأمور أبسط من ذلك بكثير، درّبيه على أن يضغط على مكان الجرح حتى يتوقّف النزف من ثم غسل يده بالماء. لا تنسي أن تشيدي بعمله هذا عندما ينجح بالقيام به!

إقرأي أيضًا: إليك كيفية تعليم الطفل الحمام!



إختبار الشخصية

هل تظنين أنكِ تحمين طفلك كلياً من الجراثيم؟ إختبري تصرفاتكِ وستفاجئين بالنتيجة!