منتجات غريبة استخدمتها الأمهات وتعرضن لانتقادات شديدة‎، فهل جربتها؟

منتجات غريبة استخدمتها الأمهات وتعرضن لانتقادات

كثيرةٌ هي الإبتكارات التي نصادفها على مواقع التسوق الإلكتروني أو صفحات التواصل الإجتماعي، والتي تهدف إلى تسهيل حياة الأم، ولكن الأصداء قد لا تكون إيجابية تجاهها كلّها مهما بدت فعالة. إذ نصادف في هذا الخصوص العديد من الإبتكارات الغرية التي تعرضت الأمهات للإنتقاد بسببها.

لحماية طفلكِ في الأماكن العامة... ولكن!

منتجات غريبة استخدمتها الأمهات وتعرضن لانتقادات

amazon

هذا الإبتكار، إلى جانب الذي يشبه من ناحية المبدأ في الصورة الأولى أيضاً، تعرّضا لإنتقادات عديدة من قبل شريحة كبيرة، رغم أنّه يحمي الطفل من الإصابات أو حتى من فقدانه في الأماكن المكتظة. لماذا؟ لأنّه إعتُبر أنّه يجرد الطفل من إنسانيته نظراً إلى أنّه يشبه إلى حدّ ما رسن الحيوان. أتظنين أن هذا الرأي منطقي؟ الخيار يعود لكِ.

ففي حين أن أكثرية الأمهات تتردد في إستخدام هذا النوع الأكسسوارات، يعتبره بعض الأهل في المقابل من بين أبرز الأغراض المهمة للخروج من المنزل برفقة الطفل!

فكرة ظريفة للوهلة الأولى

منتجات غريبة استخدمتها الأمهات وتعرضن لانتقادات

amazon

على الأرجح أنكِ صادفتِ هذا التصميم من قبل، والذي قد يبدو لكِ فكرة طريفة عندما يبدأ طفلكِ بالحبو، ولكن شريحة كبرى أيضاً أعربت عن غضبها تجاه من صممها، متذرعة بأنها غير لائقة للأطفال الرضع.

التشجيع على عادة سيئة

منتجات غريبة استخدمتها الأمهات وتعرضن لانتقادات

Twitter

كلنا ندرك أن تدريب الطفل على النونية وإقناعه على الجلوس لفترة مطولة ليس سهلاً، ومن الواضح أنّ النية التي تقف وراء إختراع كهذا مرتبطة يهذه النقطة. ولكن في المقابل، إعتبر الكثيرون أنّها بمثابة تشجيع على عادة سيئة، خصوصاً وأن العديد من الخبراء ينصحون بتأجيل تعريض الطفل لشاشات اللمس إلى بعد سن الرابعة.

تصميم ظريف في الظاهر فقط

منتجات غريبة استخدمتها الأمهات وتعرضن لانتقادات

Instagram

موجة كبيرة من الإنتقادات طالت هذا التصميم فور إطلاقه في الأسواق، وذلك بإعتبار أنّه يسلب المظهر البريء للأطفال، كما أنّه غير عملي أو ضروري حتّى!

فكرة "كسولة"

منتجات غريبة استخدمتها الأمهات وتعرضن لانتقادات

amazon

وأخيراً، إعتبر الكثيرون أيضاً أنّ هذا الأكسسوار يشجع الأهل على الكسل أو الإنشغال بأمور أخرى كالإطلاع على مواقع التواصل والدردشة عبر الهاتف، ما يؤثر على الترابط الذي ينشأ بين الأم وطفلها في تلك اللحظات.

فهل تنتمين بدوركِ إلى الشريحة التي تنتقد هذ النوع من الأكسسوارات؟ أم أنكِ تستخدمينها؟ شاركينا رأيكِ ضمن خانة التعليقات!

إقرئي المزيد: هذه الحيل وُجدت لتسهل حياتك انت ايتها الأم!



إختبار الشخصية

هل تُربّين طفلاً ذكيّاً؟