متلازمة التوأم المتلاشي: ما على كل حامل معرفته

معلومات مهمة عن متلازمة التوأم المتلاشي

لا شكّ أن لكشف الحمل باكراً بواسطة التصوير الصوتي فوائد عديدة ساهمت في التقليل من خطر العديد من المشاكل الشائعة سابقاً خلال الحمل، ولكنّ هذا التطوّر في المقابل له بعض الآثار والانعكاسات السلبية، خصوصاً عند المرأة التي تكتشف أنها حامل بتوأم في بداية حملها، لتصدم بخسارة لم تكن لتعرف بها أساساً في الأيام الخوالي ما قبل التصوير الصوتي.

فخسارة أحد التوائم خلال الحمل أمر شائع ويحدث في معظم الأحيان خلال الفصل الأول من الحمل، وأحياناً قبل أن تعرف الأم أساساً بأنها كانت حامل بتوأم. بعد هذه الخسارة، يعيد جسم الأم إمتصاص النسيج من التوأم الذي تمّ إجهاضه، وهذه الحالة تسمّى بمتلازمة التوأم المتلاشي أي vanishing twin syndrome.

إلى أي مدى تعدّ هذه المتلازمة شائعة؟

مع تطور التصوير الصوتي والقدرة على كشف الحمل في مراحل مبكرة، لوحظ تزايد في عدد الحالات المسجلة لهذه المتلازمة، ليتمّ تحديد نسبة حصولها بشكل أدق، إذ إنّها تتراوح ما بين 20 إلى 30% من حالات الحمل المتعدّد.

كيف يتمّ تحديدها؟

في حال لم يتمّ إلتقاط الحمل بتوأم في الصور الصوتية بشكل مسبق، من الممكن تحديد حصول هذه المتلازمة عند رصد توسّع كبير في الرحم أو ارتفاع غير مألوف في الهرمونات عند اجراء فحص للدم، مقابل وجود جنين واحد في الصورة الصوتية.

هل هناك شريحة أكثر عرضة لهذه المتلازمة؟

أظهرت التقارير بأنّ النساء الذين تخطوا سنّ الـ30 هنّ أكثر عرضة لمتلازمة التوأم المتلاشي، ولكن السبب قد يعود لخضوعهنّ في هذه الشريحة العمرية إلى علاجات الخصوبة بشكل أكبر، ما يعزز فرص حدوث الحمل المتعدد.

ما هي عوارض متلازمة التوأم المتلاشي؟

إجمالاً، لا تلاحظ المرأة الحامل أي عوارض تذكر، ولكن بعض النساء يختبرن عوارض مشابهة للإجهاض، مثل:

  • الشعور بإنقباضات في الرحم
  • نزيف مهبلي
  • ألم في الحوض
  • انخفاض في هرمون الحمل HCG

هل يستدعي الأمر القلق؟

على رغم أنّ خسارة أحد التوائم تجربة صعبة ومحزنة للحامل، إلاّ أنّ الخبر الجيد هو أنّ حدوث المتلازمة في الفصل الأوّل من الحمل لا يؤثر على سلاسة الحمل وصحّة الجنين الآخر، إذ إنّه ليس من حاجة لأي تدخّل طبي.

أمّا إن حصلت خسارة الجنين في الفصل الثاني أو الثالث من الحمل، فيجب مراجعة الطبيب على الفور والخضوع للمراقبة، وذلك لتفادي حصول أي مضاعفات مثل الإصابة بالإلتهابات أو النزيف.

إقرئي المزيد: 10 حقائق عن الحمل بتوأم!



حاسبة موعد الولادة

تهانينا مولودك يرى النور في
المزيد عن مراحل الحمل

  أَدْخلي تاريخ أول يوم من آخر دورة شهرية لك  

إختبار الشخصية

هل تُربّين طفلاً ذكيّاً؟