لهذا السبب المفاجئ إحذري السفر على متن الطائرة بعد زيارة طبيب الأسنان!

مخاطر السفر على متن الطائرة بعد زيارة طبيب الأسنان

كثيرةٌ هي الأمور التي لا يجب أن تقومي بها على متن الطائرة، والتي يسعى طاقم الطيران وبالأخص المضيفات إلى إعلامك عن بعضها حتّى قبل الإقلاع... ولكن هل تعلمين أن هنك قاعدة يتبعها هذا الطاقم بنفسه دون أن يكشف عنها، ويجب أن تأخذيها بعين الإعتبار في رحلاتكِ المقبلة؟

إذ تبيّن أن طاقم الطيران يحرص على عدم تحديد موعد مع طبيب الأسنان في اليوم نفسه الذي عليه أن يسافر خلاله في الجو، ولسبب مهم أيضاً.

فلماذا عليكِ تفادي السفر جواً بعد موعد طبيب الأسنان؟

مخاطر السفر على متن الطائرة بعد زيارة طبيب الأسنان

الأمر يعود إلى تأثير الضغط الجوي على أجسامنا، وبالتحديد اللثة؛ إذ أن هذا التغيير قد يتسبب في معظم الأحيان بتشكّل ما يشبه "جيوب الغاز" أو جيوب الهواء التي تعلق داخل التركيبات الموضوعة في الأسنان، أو حتّى في مواضع التسوس.

بالتالي، وإن كنتِ عائدة في الـ24 ساعة الماضية من زيارة طبيب الأسنان بعد الخضوع لأي تدخّل، كإستئصال الضرس أو نزع العصب، تصبحين عرضة بشكل أكبر لتشكل هذه الجيوب والضغط على اللثة بشكل كبير خلال الطيران في الجو.

والنتيجة؟ ألم كبير أنتِ بغنى عنه في اللثة والأسنان، وكفيل بإقلاق راحتكِ طيلة الرحلة. لذلك، وفي المرة المقبلة التي تنوين حجز رحلة طيرن، تأكدّي أنها تبعد يومين على الأقل عن موعد زيارتكِ لطبيب الأسنان.

ولعلّ جيوب الهواء هذه ليست المشكلة الصحية الوحيدة التي قد تواجهينها عند الطيران بسبب الضغط الجوي والعوامل الأخرى على متن الطائرة، إذ من الممكن أن تختبري أيضاً:

  • غازات في الجهاز الهضمي
  • عرضة أكبر لنزلات البرد أو إلتقاط العدوى
  • تورّم في القدمين
  • جفاف في البشرة
  • الشعور بالترنح والنعاس

لذلك، أحرصي على التحضر جيداً لهذه الأمور المذكورة أعلاه، من خلال إتخاذ التدابير اللازمة أثناء رحلتكِ، كي تستمتعي بها وتصلي إلى وجهتكِ مرتاحة!

إقرئي المزيد: إنتبهي: إسقاط هاتفك المحمول على متن الطائرة قد يتسبب بإنفجارها!



إختبار الشخصية

إختبري نفسك: ما هو السبب الرئيسي وراء حرقة المعدة لديكِ؟