لماذا تكون رائحة الفم كريهة عند الأطفال؟

لماذا تكون رائحة الفم كريهة عند الأطفال

هل لاحظت أخيرًا أن لطفلك رائحة فم كريهة كلّما كان يتوجه بالحديث إليك؟ لا تهملي هذا الموضوع وحاولي علاج المشكلة إذ يمكنها أن تسبّب إحراجًا كبيرًا. لذلك، تابعينا في هذا النص لتكتشفي لماذا تكون رائحة الفم كريهة عند الأطفال وابحثي عن أفضل الطرق لعلاج هذه المشكلة. عليك أن تنتبهي جيدًّا من رائحة الفم الكريهة إذ يمكنها أن تكون ناتجة عن معاناته من مشكلة صحية معينة.

  • جفاف الفم: بسبب تمضية الاطفال معظم وقتهم في اللعب، قد لا يتذكرون شرب كمية كافية من المياه خلال النهار. لذلك، تشير العديد من الدراسات إلى أن نسبة الاطفال الذين يعانون من رائحة الفم ترتفع في حال كانوا مشاركين في أي نوع من الأنشطة الرياضية. في حال لم يتناول الأطفال الكمية اللازمة من المياه، لن يتم انتاج الكمية اللازمة من السلايفا التي تعمل على اخراج البكتيريا من الفم. كما يمكن لهذا الأمر أن يؤدي إلى تسوس الأسنان.
  • تورم اللوزتين: يمكنك معرفة في حال كان طفلك يعاني من هذه المشكلة من خلال فحص حلقه والتأكد من لونه وفي حال وجود بقع بيضاء. في هذه الحالة، يجب عليك مراجعة الطبيب الذي سيصف له بعض المضادات الحيوية التي تناسب عمره وحالته.
  • تسوس الاسنان وامراض اللثة: ما لا يعلمه الكثيرون هو أن لا يمكنك علاج هذه المشكلة من خلال التأكد من فرشاة الطفل أسنانه بشكلٍ روتيني. لذلك، في حال كان يعاني طفلك من مشكلة تسوس الاسنان أو من أي مشكلة في اللثة، تأكدي من زيارة طبيب الأسنان الذي سيتمكن من أخذ الإجراءات اللازمة.

أخيرًا، لا تهملي هذا الموضوع وحاولي علاج المشكلة في أقرب وقت ممكن لتفادي تفاقم حالة طفلك وتجنّب تعرّضه للإحراج أمام أصدقائه.



إختبار الشخصية

هل تظنين أنكِ تحمين طفلك كلياً من الجراثيم؟ إختبري تصرفاتكِ وستفاجئين بالنتيجة!