كيف تؤمّن التغذية الحماية للرياضيين؟

كيف تؤمّن التغذية الحماية للرياضيين؟

يظنّ العديد من الرياضيين أنّ الإصابات التي قد يتعرّضون لها هي مجرّد جزء من التدريب الرياضي. وفي الوقت نفسه يتركّز النظام الغذائي للرياضيين على مجموعة أساسية من المغذيات المهمة للتمارين الرياضية والتي تركّز على نسب محددة من البروتينات، الكربوهيدرات والسعرات الحرارية، مع القليل من الاهتمام لنوعية التغذية. إذاً هل من رابط بين الاثنين؟ نعم بالتأكيد! فالتدريب الذكي ونظام اللياقة البدنية المتوازن يمكن أن يساعد بالتأكيد في منع حصول الإصابة لأنّ الغذاء السليم يؤدّي إلى بناء بنية سليمة وعضلات قوية. إذاً كيف يقوم الرياضي بحماية نفسه من الإصابات أو بمعالجتها من خلال الغذاء؟

* شرب الماء! إنّ الأنسجة الجافة هي الأكثر عرضة للإصابات بالإضافة إلى أنّ الجفاف يزيد من توتر الجسم ويؤدي إلى فقدان التوازن.

الفواكه... بحر من الفوائد!

* المحافظة على الكولاجين مع الفيتامين C... إنّ الكولاجين ضروري للمحافظة على تماسك العظام، كما أنّه يوفر القوة والمرونة للأربطة والأوتار. ومن جهة أخرى، يساعد الفيتامين C الجسم على إفراز الكولاجين. لذا على الرياضيين تناول العديد من الأطعمة الغنية بهذا الفيتامين مثل الفواكه الحمضية، البروكولي، والفراولة.

* تناول الأطعمة التي تقدم الكالسيوم، المغنيزيوم، والفيتامين D للجسم وذلك للحفاظ على صحة العظام.

نقص فيتامين د: كيف يؤثر على صحتك وحملك؟

* تناول الدهون الصحية لتجنّب الالتهابات.

* استهلاك الزنك! يعدّ الزنك من المعادن المهمة لشفاء الأنسجة والجروح بعد الإصابة. ويمكن إيجاد الزنك في اللحوم الحمراء، العدس، والأرزّ الأسمر.

إن كنت من الرياضيات أو إن كان أطفالك من الرياضيين، احرصي على اتّباع نصائحنا ليبقى الفوز هدفك الأول بعيداً عن الإصابات والمشاكل.



إختبار الشخصية

إكتشفي إن كنت معرّضة للإصابة بالسكري!