سرّ نجاحها في التربية...قاعدة لا تتساهل فيها كيت ميدلتون أبدًا مع أطفالها!

قاعدة لا تتساهل فيها كيت ميدلتون مع اطفالها

بعيدًا من كونها دوقة وزوجة يتتبع أخبارها الملايين حول العالم، كيت ميدلتون هي أم لثلاثة أطفال! وليست مجرّد أم فهي ناجحة جدًا في التربية وتعلم جيدًا كيف تؤدي دورها بذكاء ومسؤولية.

في وقت سابق، استعرضنا معًا السبب الذي يدفع كيت ميدلتون الى التقاط صور أطفالها بنفسها، واليوم ونظرًا الى أهمية هذه المسألة، سنكتشف سويًا القاعدة التي لا تتساهل فيها كيت البتة مع أطفالها!

أطفال اليوم!

يختار أطفال اليوم "الأيباد" من بين جميع الألعاب المتاحة لهم، لكن الحال ليست كذلك لدى الأمير جورج والأميرة شارلوت والأمر لا يعود لهما طبعًا، اذ إن كيت ووليام هما من يمنع طفليهما من استخدام الأيباد! فهما يفضلان أن يلعب ولديهما خارجًا او بألعاب الأطفال المناسبة لسنّهما.

تختار كيت لأطفالها ألعابًا تنمّي قدراتهما الإبداعية والخلّاقة والخيال كذلك. وانطلاقًا من هنا، نرى الأمير جورج يحب اللعب دائمًا بألعاب البناء والسيارات، في حين أنّ الأميرة شارلوت تحب القصص والكتب والدمى وأدوات المطبخ. وبذلك يعيش الأمراء الصغار طفولة طبيعية وسعيدة!

ماذا عنك؟ هل تسمحين لأولادك باستخدام الأيباد وفي أي سن؟ شاركينا رأيك في خانة التعليقات!

إقرأي أيضًا: ما السر وراء اختيار كيت ميدلتون الملابس نفسها لأطفالها؟



أبراج

برج الثور
ينصحك الفلك في مطلع هذا الأسبوع بالإبتعاد عن المزاجية وعدك صب غضبك بمن حولك ل ...
أبراج