علّمي طفلك هذه الخطوات لتفادي آلام الظهر

علّمي طفلك هذه الخطوات لتفادي آلام الظهر

إذا كنت تعتقدين أن آلام الظهر تُصيب فقط البالغين وكبار السنّ، نؤكّد لك اليوم أن معلوماتك غير صحيحة! إعلمي أن آلام الظهر لا تُفرّق بين مختلف الفئات العمرية، وهي شائعة جداً لدى الصغار، وقد يكون طفلك ضحيّة هذه المشكلة من دون علمك.

في الواقع توجد عوامل كثيرة وراء آلام ظهر طفلك، لعلّ أبرزها الخمول، والجلوس بوضعية سيئة، وحمل الحقيبة المدرسية في شكل خاطئ. وإذا لم تسارعي إلى معالجة هذه الأوجاع سريعاً، فإنك تزيدين خطر تعرّضه لمشاكل أكثر خطورة مثل اعوجاح العمود الفقري. لذلك علّمي طفلك اتباع توصيات الدكتور فادي سعد التالية:

  • حمل الحقيبة المدرسية بطريقة سليمة: تأكدي أن طفلك يضع حقيبته على كتفيه وليس على كتف واحد، واحرصي على أن تكون الحمّالتان معدّلتين في شكل يتناسب مع طوله. ومن جهة أخرى، تحدّثي إلى المدرسة للبحث عن حلّ ملائم لتخفيف وزن الحقيبة وعدم تخطّيه 10% من وزن طفلك.

  • الجلوس جيداً خصوصاً خلال ساعات الدراسة: علّمي طفلك عدم الاتكاء على الطاولة أثناء الكتابة. كذلك يجب على المدرسة أن تحرص على اختيار كراسي مُريحة ومناسبة مع الطاولة.

  • القيام بأي حركة منتظمة: دعي طفلك يختار النشاط الذي يستهويه، وخصّصي له يومياً الوقت اللازم لممارسته بدلاً من الجلوس المطوّل على الأريكة والبقاء لساعات طويلة أمام شاشات التلفزيون والكمبيوتر. لكن في الوقت ذاته تأكّدي أنه يطبّق التمارين في شكل سليم وإلّا لأدّى ذلك بدوره إلى تعرّضه لأوجاع الظهر.

وأخيراً تذكّري أن آلام الظهر تسبّب لطفلك الشعور بالتعب، الأمر الذي ينعكس سلبياً على أدائه الأكاديمي. لذلك قدّمي له غذاءً صحياً متنوّعاً ومتوازناً لتزويده بالطاقة، وانتبهي إلى معدّل وزنه الذي بدوره ينعكس على صحّة ظهره.

إقرئي أيضاً: هل هناك علاقة بين السباحة وآلام الظهر؟



إختبار الشخصية

هل تُربّين طفلاً ذكيّاً؟