علاج جديد يحارب السمنة

علاج جديد يحارب السمنة

أظهر عقار قيد التجربة تم تطويره باعتماد بحث خاص بعلاج السرطان نتائج واعدة في إنقاص الوزن، وفق باحثين أشاروا إلى أنّ النتائج ما زالت في مراحلها الأولية بعد تجارب مخبرية على قردة. وأدى استخدام العقار لمدة شهر على قرود مختبرات،إلى خفض 11 في المئة من متوسط الوزنو39 في المئة من مخزون الدهون في الجسم، وتراجع حجم الخصر (البطن) الى جانب تعزيز وظائف التمثيل الغذائي، بما في ذلك مقاومة الأنسولين، العامل المسبب لداء السكري من الفئة الثانية، بحسب بحث أجري حول إنقاص الوزن . ويعمل العقار ويدعىأديبوتايد(adipotide) على وقف تدفق الدم إلى الخلايا الدهنية وقتلها، وهي الآلية نفسها المستخدمة في علاج السرطان التي تعرف بـ"تثبيط الأوعية الدمويةوتعمل على حرمان الخلايا السرطانية من الدم. ولم يتضح، على وجه الدقة كيف يتسببأديبوتايدفي خفض الوزن، وإذا ما كانت النتائج الإيجابية ستنطبق بدقة على البشر، خصوصًا أن للعقار آثاراً جانبية كالجفاف وتغييرات طفيفة في الكليتين، وهي تأثيرات اختفت لمجرد وقف العلاج.



إختبار الشخصية

إختبار: هل أنتِ قدوة حسنة لأطفالك في الغذاء السليم؟