ما هي طرق علاج الزكام للرضع؟

علاج الزكام للرضع

من الطبيعي أن يصاب طفلك الرضيع بنوع من الرشح أو الزكام خلال أشهر سنته الأولى، وذلك بسبب ‏عدم نضوج جهاز مناعته أو نتيجة تعرّضه للفيروس. فيبدأ صغيرك بالتعطيس والسعال، ويخفّ نشاطه ‏وإقباله على الرضاعة أو الطعام لعدة أيام أو أسبوع.‏

وفي هذه الحالة من المهم أن تعرفي ماذا تفعلين لطفلك حتى تساعديه على التخلّص من هذه العوارض ‏المزعجة. ولكن تأكدي دائماً من درجة حرارة جسمه، فإذا لاحظتي أي ارتفاع من الأفضل أن تصطحبي ‏طفلك الى الطبيب لاستشارة طبية.‏

أما بالنسبة للعلاج، فقد جمعت لك "عائلتي" في هذا المقال مجموعة الخطوات وطرق علاج الزكام ‏للرضع. ما عليك سوى تجربتها!‏

  • محلول الماء المالحة: إن تقطير بضع نقط من السائل المالح في أنف الرضيع، يعمل على ترطيب المادة ‏المخاطية وبالتالي يسهّل عملية تنظيفها او حتى نزولها من الأنف.‏
  • تنظيف الأنف: إنه أمر بغاية الأهمية عند الأطفال الرضع لاسيما أنهم لا يعرفون كيف ينظفون أنفهم ‏ويخرجون الأوساخ التي تسد الفتحات. لذلك يمكنك الاستعانة بشفاط الأنف الموجود في الصيدليات من ‏أجل إزالة المواد المخاطية.‏
  • الكثير من الراحة: يحتاج الجسم للكثير من الطاقة من أجل محاربة العدوى، لذلك تأكدي من حصول طفلك ‏على قسط من الراحة والنوم. الأمر الذي يساعد في عملية شفائه ويلهيه عن الأعراض المزعجة.‏
  • السوائل: إذا كان طفلك قد بلغ عمر الستة أشهر فمن المهم أن تقدّمي له الماء عند إصابته بالرشح، وفي ‏حال لم يبلغ طفلك هذا العمر بعد فيكمنك الاعتماد على الرضاعة الطبيعية فهي تغنيه عن الماء.‏


إختبار الشخصية

يتحدّد نوع بشرة الطفل منذ اليوم الأول.. فما نوع بشرة طفلك؟