صورة على كلّ أم رؤيتها تحذر من خطر يهدد سلامة أطفالنا ونجده في كلّ منزل!

صورة على كلّ أم رؤيتها تحذر من خطر يهدد سلامة الاطفال

لا شكّ أنكِ كأم تحرصين على سلامة طفلكِ في أرجاء المنزل وخارجه، ولكن هل أنتِ على إطلاع تام بكلّ مصادر الخطر المحتملة؟ هذا ما أرادت أمّ أسترالية لفت النظر إليه من خلال صورة مهمة نشرتها على إنستقرام، لتحذر من خطر خفي في كلّ منزل يهدد سلامة أطفالنا وقد لا نتنبه له!

ماذا حصل؟

ففيما كانت الأم "ستيفي" على بعد أمتار قليلة من طفلها البالغ من العمر سنة ونصف وتقوم بطيّ الغسيل، سمعت صوت صغيرها وهو يناديها. وهنا كانت المفاجأة الصادمة؛ إذ رأته عالقاً بشكل خطير ما بين أسلاك الستائر، والتي كانت ملتفة حول رقبته وكادت تخنقه، لولا تدخّل الأم بشكل فوري وفكّها عنه.

وبعد التأكد من سلامته، وقبل أن تزيله كلياً من موضع الحادثة، توقفت لإلتقاط هذه الصورة لطفلها بهدف التوعية:

صورة على كلّ أم رؤيتها تحذر من خطر يهدد سلامة الاطفال

instagram

وحذرّت ستيفي أن الأمر لم يتخذ أكثر من ثواني قليلة أدارت فيها ظهرها، ليعلق الصغير في الأسلاك ويعرّض حياته للخطر؛ فمن حسن حظها أنّها كانت موجودة بالقرب منه وسمعت صوته.

اللافت في الأمر هو أنّ أسلاك الستائر العامودية المخصصة للفتح والإغلاق في منزل الأم كانت مجهّزة بأقفال أمان، ولكنّها لم تدرك أنّ الأسلاك الأفقية تعتبر مصدر خطر على السواء. وبطبيعة الحال، أزالت ستيفي كلّ الشرائط في الستائر بعد هذه الحادثة.

كيف أحمي طفلي؟

لا تهملي إطلاقاً أسلاك الستائر على أنواعها في منزلكِ، حتّى ولو لم يبدي طفلكِ أي إهتمام بها أو يقترب منها عادةً. فإحرصي على أن تكون أطرافها بعيدة عن متناوله كلياً، ولا تتركيه في أي غرفة ولو لدقائق معدودة دون إشراف إن لم تكن الإجراءات اللازمة للأمان متّخذة.

شاركي هذا المقال مع صديقاتكِ من أمهات للفت أنظارهنّ نحو مصدر الخطر هذا، والذي قد لا تتنبّه له الأكثرية!

إقرئي المزيد: تحذير للأهل: توقفوا عن وضع أطفالكم في أحضانكم على الزحلوقة لهذا السبب الخطير!



إختبار الشخصية

ما الجانب الذي تُنمّيه في شخصيّة طفلك من خلال يوميّاتكِ معه كأم؟ هذا الاختبار سيكشف لك!