حقائق لا تعرفينها عن حلمة الثدي

حقائق لا تعرفينها عن حلمة الثدي

هل تراودك العديد من التساؤلات حول صحة ثدييك؟ تكشف "عائلتي" في هذا المقال العديد من الحقائق المدهشة التي لا تعرفينها عن الحلمة وبالتالي ستجدين الأجوبة على الأسئلة التي لطالما حيرتك:

  • هل للون الحلمة دلالات صحية معينة؟: إن لون الحلمة يختلف من إمرأة إلى أخرى. لا يجب أن تقلقي حيال هذا الأمر إلاّ في حال تغيّر لونها فجأة أو عند ظهور كدمات عليها. ننصح بإستشارة الطبيب بأسرع وقت ممكن في هذه الحالة.
  • هل من الطبيعي أن تكون الحلمة حساسة جداً؟: هناك المئات من النهايات العصبية في حلمة لدى الرجال والنساء ولكنها أكثر إنتشاراً لدى المرأة ما يجعل ثدييها أكثر حساسية وذلك بفضل المحفزات الهرمونية لديها.
  • هل من الطبيعي أن تظهر البثور أو النقاط الصغيرة حول الهالة المحيطة بالحلمة؟: طالما أن هذه البثور أو النقاط الصغيرة لا تسبب لك الحكة والإلتهاب، فإن ظهورها حول الهالة المحيطة بالحلمة طبيعي جداً. (إليك أيضاً: 5 حقائق علمية عن الثدي)
  • هل من الطبيعي نمو الشعر الزائد حول الحلمة؟ وهل يجب إزالتها؟: إن نمو بعض الشعر الزائد حول الحلمة طبيعي جداً ولا يشير عادةً إلى وجود مشكلة معينة. كما يمكنك إزالة هذه الشعيرات الصغيرة من دون أي مشكلة
  • ما سبب تغير شكل الحلمتين؟: إن حجم الحلمة ولونها قد يتغيران لثلاثة أسباب وهي: الحمل، بلوغ سن المراهقة والتقدّم في السن. أما إذا كان تغير لون الحلمة وحجمها مفاجئاً، فننصح بإستشارة الطبيب.
  • هل يمكن تشخيص الإصابة بمرض السرطان من خلال الحلمتين؟: لا يمكن تشخيص الإصابة بمرض السرطان بالعين المجرّدة. ولكن ننصحك بإستشارة الطبيب فوراً إن كنت تشعرين بالعوارض التالية في منطقة الثديين: الحكة، الإحمرار، الإلتهاب.

إقرئي أيضاً: هل يعتبر نمو شعر حول الحلمة أمرًا طبيعيًا؟



إختبار الشخصية

إكتشفي إن كنت معرّضة للإصابة بالسكري!