ترغبين في انجاب توأم؟ اكتشفي كم هي حظوظك!

ترغبين في انجاب توأم؟ اكتشفي كم هي حظوظك!

ترغب بعض السيدات في الحمل بتوأم لا سيما إذا كنّ يرغبن في تأسيس عائلة كبيرة وهذا ما يدفعهنّ الى اللجوء الى وسائل وطرق تعزز ذلك ومنها طريقة الحمل بتوأم بالاعشاب. لكن وبحسب الدراسات والابحاث العلميّة، ثمّة نساء يكنّ قادرات على الحمل بتوأم أكثر من غيرهنّ نظراً الى توفّر بعض الظروف والعوامل. فما هي إذاً حظوظك للحمل بتوأم؟

عوامل تزيد فرص الحمل بتوأم!

  • الوراثة: الحمل بتوأم يكون بالوراثة، بحسب ما ذكرت أحدث الدراسات. اذ تبيّن أن فرصك بالحمل بتوأم تتضاعف إذا كان في عائلتك امرأة حملت بتوأم. تجدر الاشارة الى ان الوراثة تأتي من جانب الأم وليس الأب.
  • العمر: تبيّن أن فرص الحمل تزداد لدى النساء اللواتي بلغن الـ35 من العمر، إذ إن أجسامهن تنتج المزيد من الهرمونات المحفّزة لانتاج أكثر من بويضة واحدة.
  • الحمل مسبقاً: كذلك، تزداد حظوظك في الحمل بتوأم إذا سبق واختبرت الحمل، اذ تبيّن أنّه مع كلّ حمل تزداد فرص انجاب التوأم.
  • الطول: كذلك، تبيّن أن النساء الطويلات يكنّ أكثر قدرة على انجاب التوآم من النساء القصيرات القامة، حيث يكون عامل النمو الشبيه بالانسولين مرتفعاً لديهنّ.
  • الوزن: تزداد حظوظك وفرصك بانجاب توأم، إذا كنت غير نحيفة أي إذا زاد وزنك عن الحدّ الطبيعي وإذا كان مؤشّر كتلة الجسم BMI قبل الحمل أعلى من 30. إذ تبيّن أن ذلك يحفّز المبيضين على انتاج أكثر من بويضة.

جرّبت وضعيات تساعد على الحمل بتوأم، لكنّك لم تنجحي في ذلك؟ ربّما لا تملكين مقوّمات الحمل بتوأم التي تحدّثت عنها دراسة أميركية حديثة ونكشفها لك في ما يلي:

أخيراً، وبعد أن كشفنا لك عن حظوظك في انجاب توأم، ندعوك الى اكتشاف أبرز أعراض الحمل بتوأم!



حاسبة التبويض

تواريخ أيام خصوبتك
تبدأ دورتك الشهرية المقبلة في
يمكنك إجراء إختبار حمل منزلي إبتداءً من
المزيد عن علامات التبويض

  أَدْخلي تاريخ أول يوم من آخر دورة شهرية لك  

 

  حدّدي معدل طول دورتك الشهرية  

إختبار الشخصية

إختبار: إلى أي حدّ يعنيكِ الحمل؟