abir.akiki abir.akiki 05-08-2022

تسألين عن المخاطر المحتملة لتحاميل الأطفال؟ نقدم لك في هذه المقالة على موقعنا الأضرار المحتمل ملاحظتها عند استعمال التحامل لطفلك.

ias

إنّ التحاميل للأطفال كما تلك الخاصة بالكبار هي أشكال من الأدوية يتم إدخالها في المستقيم. تأتي بأشكال وأحجام مختلفة ولكنها عادة ما تكون ضيقة من طرف واحد، وبالرغم من فعاليتها السريعة، هناك بعض المخاطر التي لا يخبرك عنها أحد على اعتبار أنّها بسيطة.
إلا أننا سنشاركك بالآثار الجانبية لاستعمال التحاميل للأطفال ونزوّدك ببعض النصائح الضرورية.

استعمالات التحاميل للأطفال

تستخدم التحاميل الشرجية لإعطاء الأدوية عندما لا يمكنك فعل ذلك عن طريق الفم. قد تكون هذه الأساليب مفيدة بشكل خاص للأطفال الصغار الذين لا يستطيعون تناول الأدوية عن طريق الفم.
على سبيل المثال، يمكن تناول الأدوية الخافضة للحمى مثل الأسيتامينوفين عن طريق المستقيم إذا لم يستطع طفلك تناول الأدوية الفموية بسبب القيء أو مشاكل أخرى التي قد تمنعه من ابتلاع السوائل أو الأقراص.

الأثار الجانبية للتحاميل على الأطفال

تسرّب الدواء، وكذلك الألم في الشرج وعدم الراحة، كلها آثار جانبية محتملة مرتبطة بالتحاميل الشرجية. قد يساعد الإدخال الصحيح واتباع إرشادات ما بعد الإدارة في تقليل هذه التأثيرات.
كما إنّ بعض الحالات الصحية التي تؤثر على الجهاز الهضمي قد تقلل من فعالية الأدوية التي يتم تناولها عن طريق المستقيم، بل وتزيد من خطر الألم. تحدثي مع طبيب طفلك عن أي مشاكل في الجهاز الهضمي لطفلك قبل استخدام التحاميل الشرجية.

نصائح مساعدة لاستعمال التحاميل للأطفال

  • ما لم تكن التحميلة ملينًا، حاولي ألا تفرغي أمعاء طفلك لمدة ساعة بعد إدخال التحميلة. تجنّبي أيضًا أن يتحرّك طفلك كثيرًا لمدة ساعة بعد إدخال التحميلة
  • قومي بتخزين التحاميل في مكان بارد لمنع الذوبان. احتفظ يبها في الثلاجة إذا كان ملصق الدواء ينص على ذلك
  • يمكنك استخدام قفازات اللاتكس أو مهود الأصابع لحماية أصابعك أثناء إدخال التحميلة
  • ضعي في اعتبارك تقليم أظافرك للمساعدة في منع الجروح والخدوش أثناء إدخال التحميلة في شرج طفلك
  • تجنّبي استخدام الفازلين لتزليق التحميلة. يمكن أن يمنع التحميلة من الذوبان بعد إدخالها

أخيرًا، تأكّدي من اتباع التعليمات المعطاة لإدخال التحاميل الشرجية بشكل صحيح. سيساعد هذا في ضمان إعطاء الدواء بشكل صحيح، كما سيقلل من خطر الألم والآثار الجانبية الأخرى.

الأمومة والطفل الأم والطفل صحة الطفل

مقالات ذات صلة

تابعينا على