abir.akiki abir.akiki 19-10-2022

تسألين عن تأثير إظهار الحب بين الوالدين على الأطفال؟ تابعي قراءة ما نقدّمه لك من معلومات على موقعنا من خلال هذه المقالة المفصلة.

ias

هل فكّرت يومًا فيما إذا كان عليك إظهار حبّك لزوجك أمام أطفالك؟ في الحقيقة، بخلاف ما كان يعتقد الأباء قديمًا، يمكن إظهر الحب بين الوالدين أن يكون له الأثر الأكبر على نمو الأطفال المتّزن والسليم.

العاطفة الزوجية أمام الأطفال

عندما تقبّلين بشريكك أو تغمرينه أمام أطفالكما فإنّك تقدمين واحدة من أكثر الطرق الطبيعية والدافئة واللطيفة التي يمكنك من خلالها البدء في تعليم أطفالك عن الحياة الزوجية.

فيما يلي 5 أسباب تدفعك أنت وشريكك للتعبير عن مشاعركما وحبّكما أمام أطفالكما:

  1. يكتشف الاطفال أنّ المودة أمر طبيعي وصحي يمارسها الناس بشكل تلقائي وتعطيهم شعورًا رائعًا بالرضا
  2. يتعلّم الأطفال أن العاطفة بين البالغين في الحب تبدو مختلفة عن تلك بين الأطفال والأهل والأصدقاء
  3. يتعلّم الأطفال من خلال حبّ والديهم أنّ المودّة إحساس يترتّب عنه الارتباط العميق والهادف والإلتزام إلى الأبد
  4. يعزز الحب بين الوالدين إحساس الطفل بالأمان فيستطيع بناء ثقته بنفسه
  5. أن تكوني حنونة مع شريكك وتعتمدين السلوك المحب، يعني أنّ: تمنحين أطفالك احتمالات أفضل للنجاح في المستقبل في العثور على الحب الذي يحتاجون إليه ويستحقونه

حبّ الأهل لأطفالهم تبني سعادتهم مدى الحياة

في المقابل، لا شكّ أنّ الحب الذي تقدّمانه أنت وشريكك لأطفالكما له أيضًا تأثير على مدى ساعدتهم ونجاحهم في المستقبل. كيف؟ تابعي التفاصيل.

يدعم العلم الفكرة القائلة بإنّ الدفء والمودة التي يعبّر عنها الأهل لأطفالهم تؤدي إلى نتائج إيجابية مدى الحياة، وفقًا لاتجاهات Child Trends، وهي منظمة بحثية رائدة غير ربحية في الولايات  المتحدة تركّز على تحسين حياة وآفاق الأطفال والشباب وعائلاتهم.

في الواقع، تم ربط احترام الذات العالي والأداء الأكاديمي المحسّن والتواصل الأفضل بين الوالدين والطفل وقلّة المشاكل النفسية والسلوكية بهذا النوع من المودة.

من ناحية أخرى، يميل الأطفال الذين ليس لديهم آباء حنونون إلى تدني احترام الذات والشعور بمزيد من الاغتراب والعداء والعدوانية ومعاداة المجتمع.

أخيرًا، الأمر المذهل حقًا هو أن العلماء يؤكّدون أن عاطفة الوالدين لبعضهما ولأطفالهما يمكن أن تحمي الصغار بالفعل من الآثار الضارة لتوتر الطفولة.

الأمومة والطفل اساليب المعاملة الوالدية الحياة العائلية

مقالات ذات صلة

الأمومة والطفل أمور تزعج الأم يقوم بها الأقرباء مع أطفالها
نسف معايير التربية بدافع الحب!
الأمومة والطفل خطوات بسيطة لإنشاء مكان قراءة مثالي وممتع لطفلك
حوّلي الأمر الى نشاط ممُتع!
الأمومة والطفل هكذا تتصرفين إذا قام طفلك بالتعليق على مظهر شخص ما في الأماكن العامة
اليك الطريقة الصحيحة لتفادي الاحراج
العناية بالمنزل هل تنتظرين مولودا في العام 2023؟ طرق لتغيير ديكور المنزل حتّى يناسبه!
ديكور جديد للمولود الجديد
الأمومة والطفل علاجات طبيعية لزكام الأطفال يمكنك استعمالها في المنزل 
ساعدي طفلك في المنزل من دون طبيب
الأمومة والطفل انشطة تساعدك اذا بقيت مستيقظة مع طفلك في الليل  
هذه الانشطة ستبقيك مستيقظة
الأمومة والطفل أخطاء تجنبيها أثناء وضع طفلك في مقعد السيارة
3 أخطاء من الضروري الإلتفات إليها!
الأمومة والطفل قصّة مؤثّرة لمخاطر اتباع حمية حليب اللوز للأطفال! 
هذا الحليب لا يكفي
الأم والطفل نصائح تساعد طفلك الذي يرفض دومًا تناول الطعام! 
اتبعي هذه النصائح لمساعدة طفلك
الأمومة والطفل أسوأ 5 أخطاء يرتكبها الأهل مع أولادهم قبل العودة إلى المدرسة
لا تمرري لهم شعور الخوف!
الأمومة والطفل "أسطورة الطفل الوحيد": مرض بحد ذاته!
هل تفضلين ان يكون طفلك وحيدا؟
الأمومة والطفل كيف تحضرين طفلك لأول زيارة طبيب أسنان
3 خطوات تُبعد عنه الخوف والقلق!

تابعينا على