لهذا السبب ستمضين وقتاً أطول مع والدتك من الآن فصاعدًا!

اهمية امضاء المرأة وقت كبير مع والدتها

بالطبع أن تمضي الوقت برفقة أطفالك هو أجمل ما قد تقومين به أنت كأم في حياتك اليومية وهذا ما لا يختلف عليه اثنان والأمر ينطبق عليك أنت أيضًا مع والدتك وبخاصة مع تقدمها في السنّ ليس عاطفيًا فحسب بل صحيًا كذلك الأمر.

فقد أثبتت آخر الدراسات التي أجرتها جامعة كاليفورنيا سان فرنسيسكو أن الأم ومع تقدمها في السنّ تحتاج أكثر لإمضاء الوقت مع أولادها.

وفي تفاصيل الدراسة التي أجريت على حوالى 1600 امرأة في سنّ السبعين تقريبًا، وبصرف النظر عن الوضع الإجتماعي او الإقتصادي او الصحي الذي تعيش فيه هؤلاء النساء، تبين أنّ نسبة كبيرة للغاية من اللواتي لا يمضين وقتًا كبيرًا مع أولادهنّ قد فارقن الحياة بعد سنوات قليلة من إجراء الدراسة.

في الوقت الذي انخفضت فيه هذه النسبة بشكل ملحوظ لدى اللواتي كنّ يرون أطفالهن بصفة دائمة ويمضين وقتًا كبيرًا معهن.

وقد خلُصت الدراسة الى أنّ الأشخاص المسنين بشكل عام والنساء بشكل خاص يعطون أهمية كبيرة للتواجد مع أطفالهم كلما تقدّموا في السنّ وهذا الأمر يؤثر كثيرًا على صحتهم إيجاباً وسلباً وبالتالي فهذا التأثير سينعكس على امد الحياة لديهم!

لذا إذا أردت أن يعيش والديك المسنين كثيرًا وبخاصة أمك فما عليك سوى منحهما المزيد من وقتك!

إقرأي أيضًا: جفاف الجسم... خطر لصحة المسنين



إختبار الشخصية

هل تُربّين طفلاً ذكيّاً؟