ما هي العلاقة بين مرارة الفم اثناء الحمل ونوع الجنين؟

العلاقة بين مرارة الفم اثناء الحمل ونوع الجنين

هل كنت تشتكين من مرارة الفم في الآونة الأخيرة من الحمل وقيل لك أنه بإمكانك معرفة نوع الجنين من خلال تحديد طبقة هذا العارض؟ ما هي هذه الطريقة وهل تعتبر هذه مضمونة لتحديد نوع الجنين أم أنها مجرد خرافة متداولة بين الناس؟ تابعينا في هذا المقال من "عائلتي" لتحصلي على أبرز المعلومات حول العلاقة بين مرارة الفم اثناء الحمل ونوع الجنين.

ما العلاقة بين مرارة الفم ونوع الجنين؟

من المعلومات المتداولة بين النساء وغير المؤكدة علمياً، أن اللواتي عانين من مرارة الفم كن حاملات ببنت أما الحاملات بصبي فلم يشعرن بهذا العارض بتاتًا. لكن لا يمكننا التأكيد على هذه المعلومة إذ لم يتم تثبيتها علميًا. كما تكاثرت النساء اللواتي كنّ حوامل ببنت ولم يشعرن أبدًا بهذا العارض المزعج.

لذلك، في حال كنت تشعرين بمرارة الفم خلال الأشهر الأولى من الحمل، لا تستنجي فورًا أنك حامل ببنت إذ لا تكون الحالة ذاتها لدى كل النساء.

في بعض الحالات، قد يكون هذا العارض ناتج عن تغير مستوى الهرمون في الجسم خصوصًا هرمون الأستروجين الذي يمكن أن يؤثر على براعم التذوق.

إذا كان هذا العارض يسبب لك الإزعاج والإحراج، عليك أن تعلمي أن طرق علاجه تتعدد ومن بينها:

  • تناول المأكولات والمشروبات الحمضية.
  • إضافة ملعقة صغيرة من الملح إلى كوب من المياه والغرغرة بهذه الخلطة يوميًا.
  • تغيير حبوب الفيتامينات التي تتناولينها إذ يمكن لبعضها أن تسبب ظهور هذا العارض.
  • تناول المخللات إذ تحتوي على نسبة عالية من الحموضة التي تعالج مشكلة مرارة الفم.
  • فرشاة اللسان إذ يساعد هذا الأمر على تحييد مستويات الحموضة.

ما هي الطريقة الأضمن لتحديد نوع الجنين؟

ستسمعين أخبار كثيرة عن مختلف الطرق المنزلية التي يمكنك اعتمادها بهدف تحديد نوع الجنين. لكن تبقى الطريقة الضمن لتحديد ذلك هي من خلال الخضوع لفحص بالموجات فوق الصوتية خلال الشهر الرابع من الحمل تقريباً.



حاسبة موعد الولادة

تهانينا مولودك يرى النور في
المزيد عن مراحل الحمل

  أَدْخلي تاريخ أول يوم من آخر دورة شهرية لك  

إختبار الشخصية

إختبار: هل أنتِ حامل بتوأم؟