السبب الحقيقي لإستعمال كلمة "ماما" في كلّ اللغات!

السبب الحقيقي لإستعمال كلمة "ماما" في كلّ اللغات!

الكلمة واحدة واللغات متعدّدة... هكذا ينادي الطفل أمّه في كلماته الأولى مهما اختلفت جنسيّته، فما هو سرّ هذا اللفظ الذي اجمعت عليه لغات العالم؟ للإجابة على هذا السؤال أبعاد علميّة أكثر ممّا تتصوّرين!

للمزيد: متى تسمعين كلمات طفلكِ الأولى؟

لعلّ السبب الأساسي لإستعمال هذه الكلمة يعود إلى الطفل بحدّ ذاته، والذي تصدر منه هذه التسمية الشائعة؛ إذ إنّ فم الطفل الرضيع إجمالاً ما يكون "كسولا" ويميل أكثر نحو لفظ الأحرف التي لا تتطلّب مجهوداً خاصّاً في كلماته الأولى. دراسة روسيّة أظهرت أنّ أسهل الأصوات التي يصدرها الكائن البشري تكون عادة حروف العلة، (آ، أو) والتي ترتكز على فتح الفم. فالرضع يبدأون بإصدار أصوات أحرف العلّة المفتوحة منذ لحظة ولادتهم. ومع تطوّر القدرات اللفظيّة، ينتقل الطفل إلى مرحلة القيام بأصوات "الفم المغلق" مثل حرفي الميم أو الباء. وبالتالي، مع محاولاته الأولى للفظ الميم مثلاً، يقوم بالشد على الحرف قائلاً "ممممم" ثمّ إرخاء فمه ليصدر حرف العلّة "ااااا". ومع التكرار، من هنا تأتي كلمة ماما، ومن بعدها كلمة بابا. وفي حال كنتِ تتسائلين لماذا يركّز الطفل أوّلاً على حرف الميم أكثر من حرف الباء، فيعود الأمر إلى الرضاعة من ثدي الأمّ؛ إذ إنّ الطفل يصدر صوت "مممم" وقتها لأنّه أسهل للفظ، وهذه العادة نحملها معنا إلى سنّ الرشد، حيث نشير إلى أيّ شيء لذيذ بتعبير "مممممم" أو Yummi. وفي استنتاج غير معهود توصّلت إليه بعض الأبحاث، قد يقصد الرضيع بلفظه لكلمة "ماما" في المراحل الأوليّة الإشارة إلى الطعام وليس إلى أمّه. ولكن لا تقلقي، فمع تطوّر اللفظ ومفهوم الكلام لدى طفلكِ، يصبح لكلمتي ماما وبابا معناهما الفعليّ والصحيح!

للمزيد: 5 حيل سهلة تعلّم طفلكِ الكلام المترابط!



إختبار الشخصية

إختبار: ما هو البلد الذي من المفترض أن تعيشي فيه؟