4 أشياء تكتشفيها عن الزواج ولا يطلعك عليها أحد!

الزواج بين الحقائق والاوهام

الزواج وتأسيس عائلة من أجمل الأمور التي تحدث في حياة كل فرد، رجلًا كان أم امرأة وحلم يسعى كل منّا طيلة حياته لتحقيقه.

لكن فكرة الزواج هذه ترافقها الكثير من الأفكار المغلوطة والمعتقدات الخاطئة التي يتناقلها الأفراد فيما بينهم والتي قد تجعل بعضهم يفكرون مرتين قبل اتخاذ مثل هذه الخطوة في حياتهم. لذلك قرّرنا اليوم أن نطلعك في هذا المقال من عائلتي على المعلومات المتناقلة عن الزواج، ما الصحيح منها وما هو مجرد أوهام؟ اليك الجواب فيما يلي:

الرومانسية: تعتقد كل امرأة أنها عندما تتزوج ستعيش الرومانسية بشكل دائم مع شريكها، والحياة الزوجية هي حياة وردية بحت! طبعًا ستعيشين هذه الحالة عزيزتي في بداية الزواج لكن مع ازدياد المسؤوليات وضغوطات الحياة اليومية، لن تستمر الحياة الزوجية على هذه الحال، لكن ذلك لا يعني أن الزواج سيصبح رتيبًا بل أنت من عليه بذل الجهود لإعادة إحيائها!

الزوجان يكملان بعضهما البعض: ومن المعتقدات الخاطئة أيضًا أن الشريكين متكاملان. يعتبر هذا الإعتقاد مثاليًا نوعًا ما فبالرغم من أن العلاقة قد تسودها بعض الفراغات أحيانًا إلاّ أن الشريكين يستطيعان التعايش معها بطريقة لا تؤذي مسار العلاقة.

الأولاد يقربانكما من بعضكما: لا شك في أنّ الإنجاب من أجمل الأمور التي تحدث لكما بعد الزواج. إلاّ أنّ الجزم في أنّ الأطفال يقرّبون الزوجين من بعضهما ليس صحيحًا دائمًا ففي الكثير من الأوقات، الإهتمام بالأطفال يجعل كلا الزوجين يبذلان أقصى جهودهما لتأمين حاجاتهم الى حد أن ينسوا أنفسهم وقد تنشأ بعض النزاعات بينهما في ما يتعلق بالتربية في بعض الأحيان أيضًا. وهنا يجب عليكما معرفة كيفية التصرف لكي لا يتزعزع زواجكما.

لا حياة حميمة بعد سنوات: وأخيرًا، ومع مرور الوقت على الزواج قد تخف وتيرة العلاقة الحميمة بين الزوجين ومع مرور السنوات قد تنقطع بشكل نهائي كذلك الأمر. هذه المقولة صحيحة في الكثير من الحالات لكنها ليست حتمية بل نسبية وذلك يعتمد على ترتيب اهتمامات الثنائي!

إقرأي ايضًا:الأبراج الأسوأ حظاً في الزواج



إختبار الشخصية

اختبار: من المسيطر في علاقتكما، أنتِ أم زوجك؟ ‎‎