Tania Tania 29-06-2015

قد تتأخّر العديد من النساء في الإنجاب لسببٍ أو لآخر منها قد تكون بسبب ظروف الحياة المعيشية الصعبة أو بسبب التأخر في الزواج أو حتى بسبب معاناة أحد الزوجين من مشكلة صحية معينة تمنع المرأة من الحمل. لكن هل يمكن الحمل في سن الاربعين أم أن هذا الأمر يعد خطيرًا وقد لا تسير عملية الحمل في شكل طبيعي وسليم؟

ias

الجدير بالذكر أن الدراسات تشير إلى أنه يصبح شبه مستحيل للمرأة أن تحمل بعد بلوغها سن الخامسة والأربعين من خلال بويضاتها. لكن في الوقت عينه تنجح بعض النساء في الحمل عبر اللجوء إلى علاجات الخصوبة.

للمزيد: 5 مخاطر للحمل بعد الأربعين

في هذا السياق، تفيد الدراسات الأخرى  بان نسبة نجاح علاج الخصوبة التي تخضع لها النساء في سن الأربعين هي 25% وتنخفض لتصبح 10% مع بلوغها سن الثالثة والأربعين لتنخفض فيما بعد أكثر فأكثر مع بلوغها سن الرابعة والأربعين لتصبح نسبة نجاح هذه العملية 1.6%.

كما تكون الأعراض التي تتعرّض لها المرأة خلال هذه الفترة مختلفة. فتعاني المرأة من متاعب ومشاكل صحية مثل ارتفاع ضغط الدم واحتمال تعرّضها لمرض السكري إضافةً إلى احتمال معاناتها من مشاكل في المشيمة ومضاعفات الولادة. أما في حال كانت المرأة قد تجاوزت سن الأربعين فتزيد كثيرًا احتمال ولادة طفل قبل آوانه أو طفل منخفض الوزن.

للمزيد: ما هي أعراض التهاب البول عند الحامل؟

لذا من المفضل على المرأة أن تستشير طبيبها المعالج في حال كانت تريد الحمل في سن الأربعين وعدم اتخاذ هذا القرار بمفردها من أجل التأكد من كل تفاصيل الحمل خلال هذا العمر.

الحمل

مقالات ذات صلة

تابعينا على