ما هي اسباب ظهور افرازات بنية خفيفة بداية الحمل؟

اسباب ظهور افرازات بنية خفيفة بداية الحمل

المواضيع

  • اسباب ظهور افرازات بنية خفيفة بداية الحمل
  • اسباب اخرى لظهور الإفرازات البنية
  • متى تدعو هذه الإفرازات للقلق

تعرفي مع عائلتي على اسباب ظهور افرازات بنية خفيفة بداية الحمل وان كانت تشير الى أي أعراض غير طبيعية وعلى الوقت الذي ينذر بإستشارة الطبيب.

تتخوف المرأة عندما تلاحظ ظهور إفرازات مهلبية في بداية الحمل وتتساءل عن اسباب ظهورها وعلى ماذا تدل، ومن هذه الإفرازات هي الإفرازات البنية الخفيفة التي تظهر في الفصل الأول من الحمل. تابعي معنا في هذا المقال لتكتشفي اهم التفاصيل.

اسباب ظهور افرازات بنية خفيفة بداية الحمل

أشار العديد من الأطباء ان من الطبيعي في بداية الحمل نزول القليل من الإفرازات المهبلية باللون البني، فهذه الإفرازات لا تدل بالضرورة على معاناتك من أي مشكلة صحية ولا تدعو للخوف لأنها تكون بسبب انغراس البويضة في عنق الرحم التي هي من علامات الحمل الأولى. وفي هذا السياق عليك ان تعلمي ان هذه الإفرازات ستختفي من تلقاء نفسها بعد يومين أو ثلاث ولن يترافق معها أي ألم أو حرقان أو رائحة كريهة، ومن هنا ننصحك بالاسترخاء وبالحصول على القدر الكافي من الراحة.

اسباب اخرى لظهور الإفرازات البنية

قد يكون هناك أسباب اخرى لظهور الإفرازات البنية في بداية الحمل فعليك التنبه جيداً الى ما تشعرين به والى مدة هذه بقاء هذه الافرازات، ومن بين هذه الأسباب نذكر:

  • المعاناة من التهاب عنق الرحم أو التهاب المهبل.
  • نمو أورام ليفية في بطانة الرحم.
  • الحمل خارج الرحم.
  • تهيج عنق الرحم واحمرار في المهبل.
  • الإجهاض وهذا مع المعاناة من أعراض معينة مثل آلام في البطن واسفل الظهر.

متى تدعو هذه الإفرازات للقلق

اذا اصطحبت الإفرازات البنية معها الأعراض التالية، فعليك استشارة الطبيب لتتأكدي من السبب:

  • ارتفاع درجة حرارة الجسم.
  • المعاناة من ألم في البطن.
  • الدوخة والدوران.
  • ملاحظة رائحة كريهة مع الإفرازات.
  • اذا اشتدت الإفرازات ورافقها كتل دموية.

لا تقتصر الإفرازات في بداية الحمل على الإفرازات البنية فقط، بل هناك أنواع اخرى، فما هي أنواع افرازات بداية الحمل؟



حاسبة موعد الولادة

تهانينا مولودك يرى النور في
المزيد عن مراحل الحمل

  أَدْخلي تاريخ أول يوم من آخر دورة شهرية لك  

إختبار الشخصية

أختبار: كيف أعرف أنّني حامل؟