صداع الطفل: ما هي أبرز أسباب هذه المشكلة؟

اسباب صداع الطفل

يمكن للطفل أن يعاني من مشكلة الصداع تمامًا مثل الراشدين. لكن هل تعلمين ما هي أسباب صداع الطفل؟ تابعينا في هذا المقال من "عائلتي" لتحصلي على أبرز المعلومات حول هذا الموضوع.

لا يشير عادةً الصداع عند الاطفال إلى وجود أي مشكلة خطيرة. في بعض الحالات، يمكن أن يكون الصداع ناتجاً عن معاناة الطفل من عدوى معينة أو تعرّضه للضغط والقلق المستمر. كما يمكن لقيام الطفل بأنواع عدة من الأنشطة أن تؤدي إلى شعوره بصداع حاد خلال النهار.

أما من الأسباب الأخرى التي يمكنها أن تؤثر على مشكلة الصداع فتتضمّن شعور الطفل بخوف معين جراء ذهابه إلى المدرسة أو معاناته من بعض المشاكل النفسية.

لكن على الرغم من أن الصداع لا يعتبر من المشاكل الخطيرة التي يمكن أن يصاب بها الطفل إلاّ أن عليك أن تنتبهي جيدًّا من عدم معاناته من بعض الأعراض الأخرى مثل ارتفاع درجة حرارة جسمه. كما يجب عليك التأكد من استشارة الطبيب في حال زيادة حدة ألم الرأس هذا.

في هذا السياق، عليك أن تعلمي أن على الرغم من أن الصداع عند البالغين يدوم لأكثر من أربع ساعات إلاّ أن لا يجب أن يدوم للوقت ذاته عند الاطفال!

أما بالنسبة لطرق العلاج، فغالبًا ما يمكن التخلّص من هذه المشكلة من خلال تناول الطفل بعض الأدوية أو من خلال إجراء بعض التغييرات في حياته اليومية.

أخيرًا، لا تتردّدي باستشارة طبيب الأطفال حول أي موضوع يخطر ببالك وتأكدي من عدم إعطائه أي دواء من دون الحصول على موافقة الطبيب أولًا.

إقرئي أيضًا: ما هي اسباب كثرة التبول عند الطفل؟



إختبار الشخصية

هل تظنين أنكِ تحمين طفلك كلياً من الجراثيم؟ إختبري تصرفاتكِ وستفاجئين بالنتيجة!