مدربة الإتيكيت: هكذا تتعاملين مع الزوج الخائن!

اتيكيت التعامل مع الزوج الخائن

الخيانة من أصعب المواقف التي قد تواجهها أي امرأة في حياتها الزوجية والتي تضعها أمام خيارين، إما المواجهة إما السكوت والتظاهر وكأن شيئًا لم يحدث.

وقبل المقدّمة أريد أن أوضِح، أن هذا المقال موجّه الى كل امرأة وزوجة صبورة تود أن تحافظ على بيتها وعائلتها. لأني أدرك جيدًا أنّ مواجهة الزوج الخائن هي من أصعب المواقف التي قد تمر بها الزوجة.

  • إحزني فالأمر طبيعي للغاية، لكن عزيزتي حاولي التظاهر بالقوة والبرودة وتمالكي أعصابك وذلك لمصلحتك أنت أولًا لأن الهدوء سيمكّنك من التفكير الصحيح لإيجاد الحل المناسب لمشكلتك هذه.
  • كوني مستمعة جيدة له وبقمة البرودة وأثناء النقاش تجنّبي العصبية وكثرة العتاب. أعلم جيداً أنكِ منهارة، لكن الهدوء والصبر مطلوبان لحل المشكلة.
  • تمتّعي بالسحر الأبيض وهو الاستماع الجيد، وأنت في قمة هدوئك مع تحكّمك بملامح وجهك الجميل الهادئ، لكي يهابك وتمنحيه بذلك فرصة ليتكلّم ويبوح بكل ما في داخله، من دون خوف وقلق.
  • الخلاصة، كوني ذكية واهديه الطُعْم ليعترف لك بخيانته.
  • ابتعدي عن الإلحاح والشكّ والغيرة والعصبية وذلك من أجلك لكي لا تتعبي نفسك، فبرأيي الموضوع لا يستحق أن ترهقي نفسك للغاية. فمثلًا: لدى خروجه من المنزل لا تتّصلي به على الفور وبشكل دائم ومستمر وتباشري طرح الاسئلة التحقيقية، بل كوني رزينة واتصلي في أوقاتٍ معيّنة واهمسي له بلطف لا تتأخري لأن الأطفال كذا وكذا، أو حياتي من فضلك أريد هذا الغرض مثلًا. فالمهم هنا تكون المتابعة من دون سيطرة أو تحكّم، لأن الرجل بطبعه لا يرضى بالذل والانكسار، سواء اعترف لك بخيانته أم لا.
  • وأخيرًا، يجب أن تعلمي عزيزتي الزوجة أنّ اعتراف زوجك بفعلته ليكسب ثقتك من جديد هو أفضل بكثير من أن تكون ردّة فعله سلبية ومن أن يبرّر تصرفه هذا بأن هذه حياته وهو حرّ أن يعيشها كما يشاء، لذا فهو يستحق المسامحة. أما اعترافه هذا فهو يعتمد على ذكائك سيدتي!

إقرأي أيضًا: 5 أسباب تؤدي إلى الخيانة الزوجية



إختبار الشخصية

هل أنا وفية لزوجي؟