مدربة الإتيكيت: فن التعامل مع الأم الجديدة!

اتيكيت التعامل مع الام الجديدة

هل كنت تعلمين أن لزيارة الام حديثة الولادة اتيكيت خاص؟ عليكِ التعرف على أهم قواعده لكي لا تسبّبي إزعاجاً للأم ومولودها الجديد ويكون حضورك خفيفاً ولطيفاً.

ومن أهم هذه القواعد الواجب مراعاتها عند القيام بهذه الزيارة ما يلي :

  • في اليوم الأوّل بعد الولادة عليكِ الاستعلام أولا بالاتصال هاتفياً بالجدّة أو الأخت أو الزوج أو بأحد أقارب الام والاطمئنان الى صحتها وصحة المولود والسؤال عن إمكان زيارتها في المستشفى، ولا تصرّي على التحدّث إلى الأم مهما جمع بينكما من صداقة أو جيرة، وحتى إذا كنت من أقرب المقرّبين إليها، فمن غير المستحبّ أيضاً زيارتها فور ولادتها، نظراً إلى وضعها الصحّي، ولمنحها الفرصة لتستريح، وكجرعة لطف جميلة يمكنك إرسال باقة من الورود مرفقة بتهنئة في أول أيام الولادة تحمل اسمك، وذلك نيابة عن الوجود الشخصي إلى حين حلول الوقت المناسب !
  • تجنّبي زيارتها وأنتِ مريضة، فإذا كنت تُعانين من مرض معدٍ وسريع الانتقال مثل الانفلونزا، إعتذري ويمكنك الاستعاضة عن الزيارة بالتهنئة عبر المكالمة الهاتفية لكي لا تنتقل العدوى إلى الأم أو لطفلها، وفي نفس الوقت لا تصحبي معك أحداً يُعاني من حساسية أو أي مرض إذ تكون مناعة الأم والطفل في هذا الوقت ضعيفة جداً! (إليك ايضاً: مدربة الإتيكيت: للتعامل مع الأطفال إتيكيت أيضاً!)
  • احرصي على أن تشتري هدية رقيقة للمولود الجديد تتناسب مع مكانتك ومكانة أسرته، أو يمكنك شراء احدى المشغولات الذهبية أو البوم صور خاص بالاطفال أو يمكن اختيار ثياب للطفل الجديد أو مفروشات لغرفته أو أدوات حمام أو حتى ألعاب تناسب طفولته الجديدة، مرفق مع بطاقة تهنئة عليها اسمك وكلمات التهنئة التي تتمنى فيها للمولود حياة سعيدة ومباركة .

إليك أيضاً: مدربة الإتيكيت تشرح عن إتيكيت الإبتسامة والضحك



إختبار الشخصية

إختبار: سنكشف ما إن كنت أمّ عصبية أو هادئة بـ4 أسئلة فقط!‎