إختبار: هل تعتنين بطفلكِ بما يكفي ليكون بصحةٍ جيّدة مع عودته إلى المدرسة؟

إختبار عن طريقة عناية الام بصحة طفلها بعد بداية العام الدراسي

مع بداية كلّ عامٍ دراسي جديد، يقلق الأهل حيال الأمراض والالتهابات التي يُمكن أن تصيب أطفالهم. وللتعامل مع هذا الأمر، يحرصون على اتخاذ تدابير وقائية تُجنّب صغارهم الألم والمرض والغيابات الطويلة عن مقاعد الدراسة. وتأتي في طليعة هذه التدابير الوقائية: اللقاحات وأصول النظافة الشخصية.

اللقاحات

تُعتبر اللقاحات وسيلةً فعالةً لحماية الأطفال من العديد من أمراض الطفولة المعدية، على شاكلة السعال الديكي وجدري الماء والحصبة. ولهذا، يسعى الأهل إلى إخضاع أطفالهم لتطعيمات منتظمة حسب أعمارهم.

وإلى جانب اللقاحات الأساسية، يلجأ بعض الأهل إلى تلقيح صغارهم ضد الانفلونزا أواخر فصل الصيف، بداية العام الدراسي. فيكون بمثابة الدرع الذي يُحصنّهم من أعراض الرشح والزكام التي تكثر في أوساط تلاميذ المدارس على اختلاف مراحلهم العمرية.

أصول النظافة الشخصية

اللقاحات وحدها لا تكفي لحماية الأطفال من الأمراض، لذا يعمد الأهل إلى تعليم صغارهم أصول النظافة الشخصية وممارستها معهم إلى أن يعتادوا عليها وتُصبح جزءاً لا يتجزأ من روتينهم اليومي. ونذكر من بين هذه العادات على سبيل المثال لا الحصر:

  • غسل اليدين قبل الأكل وبعده وقبل الدخول إلى الحمام وبعده، أو تنظيفهما بواسطة مطهّر لليدين في حال عدم توفّر الإمكانية الأولى.
  • عدم استخدام أغراض الآخرين وعدم تشارك أغراضه مع الآخرين.
  • تغطية الفم عند الكح أو التعطيس.
  • تنظيف الأنف بواسطة محرمة ثم غسل اليدين.
  • عدم تقريب اليدين من الفم والأنف والعينين.

وإضافة إلى اللقاحات والنظافة الشخصية، يُشجّع الأهل أطفالهم على ممارسة الأنشطة البدنية وتناول الأطعمة الصحية واستهلاك كميات كافية من المياه يومياً. ولهذه الغاية، ينصح الأهل بإضافة قارورة مياه "أكوافينا" بحجم 200 ملل إلى علب غداء أطفالهم. لماذا أكوافينا بالذات؟ لأنها بكل بساطة مياه شرب ممتازة، خاضعة لعملية تنقية صارمة من سبع خطوات لإزالة الكلوريد والأملاح والمواد الأخرى المؤثرة في نكهتها وجودتها.

هذه كانت استراتيجيات بعض الأهل للعناية بصحة أطفالهم مع انطلاقة كل عام دراسي، ماذا عنكِ؟ ما الذي تفعلينه لحماية طفلك وتحفيز مناعته؟ وهل ما تفعلينه يكفي ليكون صغيركِ بصحةٍ جيّدة مع عودته إلى المدرسة؟ هيا إختبري نفسكِ بالإجابة على الأسئلة التالية من "عائلتي":

اقرأي ايضاً: طرق سهلة للتغلّب على خوف الأطفال من المدرسة



إختبار الشخصية

إختبار: ما الذي تعرفينه عن قوارير المياه المعبّأة وأيّها تختارين لطفلكِ مع عودته الجديدة إلى المدرسة؟