هل قصور الانتباه مع فرط النشاط مرض نفسيّ أو اضطراب تعلميّ؟

هل قصور الانتباه مع فرط النشاط مرض نفسي او اضطراب تعلمي

بُعيد تشخيص ابنتي باضطراب فرط الحركة وقصور الانتباه، قالت لي إحدى الأمهات أنّ هذا الاضطراب هو مرض نفسيّ؟ فهل هذا صحيح؟

هل قصور الانتباه مع فرط النشاط مرض نفسيّ أو اضطراب تعلميّ؟

من النّاحية التقنية، نعم. اضطراب فرط الحركة وقصور الانتباه (ADHD) هو مرض ذهنيّ. لكنّه في الوقت نفسه حالة معقّدة.

والمرض النفسيّ مصطلح واسع النطاق، ويُمكن أن يشمل أي حالة مرضيّة تؤثر في سلوكيات الشخص أو مزاجه أو فكره.

وهذه الأعراض موجودة كلّها في اضطراب فرط الحركة وقصور الانتباه، ولهذا السبب ينطبق عليه وصف المرض النفسي.

ومع ذلك، قلّة من الأطباء يُشيرون إليه بهذا الوصف، وكثر يستبدلونه بمصطلح "الاضطراب السلوكي" أو حتى"الاضطراب التعلمي" كونه يؤثر في القدرة على التركيز والانتباه ويتسبّب بحركة مفرطة وصعوبة في التحكّم بالسولكيات، إلى جانب صعوبات تعلميّة محددة تختلف طبيعتها بين مصاب وآخر، الأمر الذي من شانه أن يجعل عملية التعلّم تحدياً كبيراً.

وتجدر الإشارة إلى أنّ اضطراب فرط الحركة وقصور الانتباه هو أكثر الاضطرابات شيوعاً في أوساط الأطفال ويضمّ ثلاثة أنواع:

  • النوع الذي يغلب عليه فرط الحركة والاندفاعية.
  • النوع الذي يغلب عليه نقص الانتباه.
  • النوع المركّب الذي يجمع بين أعراض فرط الحركة ونقص الانتباه والاندفاعية بنفس الدرجة.

ولعلّ النوع المركّب هو الأكثر انتشاراً بينها جميعاً. وإن كانت طفلتك مصابة بهذا النوع أو سواه، فتنصحكِ "عائلتي" بأن تفعلي كلّ ما يلزم لمعالجتها ومساعدتها على تجاوز العقبات التي ستعترض طريقها بسبب وضعها الخاص.

اقرأي أيضاً: معتقدات خاطئة عن اضطراب فرط الحركة وقصور الانتباه توقّفي عن تصديقها!



إختبار الشخصية

هل تظنين أنكِ تحمين طفلك كلياً من الجراثيم؟ إختبري تصرفاتكِ وستفاجئين بالنتيجة!