هل حبوب منع الحمل تسبب العقم؟

هل حبوب منع الحمل تسبب العقم

عندما يحين موعد التوقف عن تناول حبوب منع الحمل من أجل محاولة انجاب الاطفال، من الطبيعي أن ‏تطرحي علامات استفهام عن الآثار التي من الممكن أن تكون قد ولّدتها هذه الأدوية في جسمك طوال فترة ‏تناولها وتحديداً على قدرتك على الانجاب.‏

وفي هذا السياق، من أكثر الأسئلة التي قد تشغل بال النساء هي تلك التي تتعلّق بخصوبتهن، فيتساءلن هل ‏حبوب منع الحمل تسبّب العقم؟ وهل من علاقة بينهما؟

في غاية توضيح الصورة أمامك والاجابة عن أسئلتك تقدّم لك "عائلتي" المقال التالي:‏

باستثناء بعض الحالات الخاصة، تعود خصوبتك إجمالاً الى مسارها الطبيعي فور التوقف عن أخذ ‏الأقراص، أي أنها تعود الى النسبة التي يجب أن تتمتعين بها حتى لو لم تأخذي حبوب منع الحمل وذلك ‏ضمن مراعاة المرحلة العمرية التي وصلت اليها بعد فترة تناولك هذه الحبوب إضافة الى عوامل مؤثرة ‏أخرى كالوزن مثلاً.‏

وقد تختلف الفترة الزمنية التي يحتاجها الجسم من أجل العودة الى الاباضة الطبيعية بين امرأة الى أخرى، ‏ولكن معدل استرجاع الخصوبة هو سريع إجمالاً، فتكون العودة الى المستويات الطبيعية خلال سنة. وقد ‏أشارت أحدث الدراسات إلى أن 80% من النساء يحملن خلال السنة التي تتبع فترة توقفهن عن أخذ حبوب ‏منع الحمل.

هذا ما يدل الى أن استهلاك حبوب منع الحمل لا تؤدي الى العقم عند المرأة، بالعكس فهو ينظّم دورتها ‏الشهرية ويحفّز الاباضة ويحافظ على خصوبتك‏.



حاسبة موعد الولادة

تهانينا مولودك يرى النور في
المزيد عن مراحل الحمل

  أَدْخلي تاريخ أول يوم من آخر دورة شهرية لك  

إختبار الشخصية

هل تُربّين طفلاً ذكيّاً؟