هكذا تؤدي السمنة الى السكري

السمنة تؤدي الى السكري

تعرفين سيدتي أنّ نسبة كبيرة من مجتمعاتنا تُعاني من داء السكري والبدانة؟ ترتبط السمنة بشكل كبير بحدوث داء السكري من النوع الثاني فكل خلية في الجسم عليها مواد تستقبل هرمون الأنسولين الذي يعطي الطاقة للجسم نتيجة حرق الجلوكوز وتسمى هذه المواد مستقبلات الأنسولين وإذا لم توجد هذه المستقبلات أو قل عددها فإن الأنسولين لن يعمل على هذه الخلية وبالتالي لن يستفاد من الجلوكوز فترتفع نسبة السكر (الجلوكوز) في الدم، وهذه المستقبلات نسبتها ثابتة على الخلية الدهنية العادية فإذا زاد حجم الخلية كما هي الحال في الشخص البدين فإن عدد المستقبلات يكون قليلا بالنسبة لمساحة الخلية كبيرة الحجم. والسمنة هي من أهم أسباب داء السكري وارتفاع ضغط الدم وأمراض القلب والشرايين. وكشفت بعض الدراسات أنّ هناك أكثر من 300 مليون شخص مصابون بالبدانة ويعانون من أمراض السكري والقلب واضطراب النوم، ولذلك فإن تخفيض الوزن للبدين هو العلاج الأمثل لمرض السكر من النوع الثاني ويُساعد تخفيض الوزن على تحسين حالة إفراز الأنسولين واستقباله عند هؤلاء المرضى. لذا اذا كان أحد أفراد أسرتك يُعاني من السكري والبدانة يجب عليك الاهتمام بنمط غذائه الذي يكون في أغلب الاحيان غير صحي بالاضافة الى المواظبة على ممارسة الرياضة وإجراء الفحوصات اللازمة المبكرة لتجنب مضاعفات السمنة والسكري.

اقرأي ايضاً ما هو إرتفاع سكر الدم عند مريض السكري؟



إختبار الشخصية

إكتشفي إن كنت معرّضة للإصابة بالسكري!