نزول دم في غير موعد الدورة مع اللولب

نزول دم في غير موعد الدورة مع اللولب

تعتمد الكثير من النساء على اللولب كوسيلة لمنع الحمل نظراً لنتائجه الشبه مضمونة في منع حدوث الحمل. لكن قد يحدث أحيانا أن تعاني المرأة من نزول دم في غير موعد الدورة مع اللولب، الأمر الذي يثير قلقها. ما السبب وراء ذلك وهل من الضروري مراجعة الطبيب عند نزول الدم؟ فلنكتشف سوياً.

كيفية عمل اللولب:

اللولب هو عبارة عن جهاز مصنوع من البلاستيك والنحاس على شكل حرف T يتم تركيبه داخل الرحم فيمنع وصول الحيوانات المنوية الى البويضة وبذلك يعيق الحمل بنسبة كبيرة. يستمر مفعول منع الحمل هذا من 5 الى 10 سنوات وذلك بحسب نوعه.

أسباب نزول دم في غير الدورة مع اللولب:

بعد تركيب اللولب داخل الرحم، تحدث العديد من التغيرات الجسدية على جسم المرأة، ومن أبرز هذه التغيرات هو نزول الدم الذي يستمر لبضعة أيام لمدة تتراوح بين الثلاثة أيام والأسبوع. ولكن هناك بعد الأسباب الأخرى التي قد تؤدي إلى نزول الدم بشكل كثيف في غير وقت الطمث المعتاد، ومن أبرز هذه الأسباب:

  • تحرك اللولب في الرحم
  • حدوث تجوف ببطانة الرحم أو البطن بسبب تحرك اللولب
  • الإصابة بالتهابات الرحم أو الجهاز التناسلي

هل من الضروري زيارة الطبيب عند حدوث النزيف؟

إذا لاحظت السيدة نزول الدم الكثيف في غير الدورة الشهرية، عليها فوراً مراجعة طبيبها الذي قد يلجأ الى ازالة اللولب بشكل فوري لتجنيب المرأة المخاطر العديدة. ونشير هنا الى أن إهمال مانع الحمل هذا وعدم إستشارة الطبيب عند حدوث مثل هذه المشكلة قد يؤدي إلى الإصابة بإلتهابات عنق الرحم أو متلازمة تكيس المبايض.

لذلك، من الضروري على المرأة التي تعتمد على اللولب كوسيلة لمنع الحمل أن تتابع حالتها مع طبيبها، فيغير لها اللولب بشكل إعتيادي ويتأكد من ثباته في مكانه.



حاسبة موعد الولادة

تهانينا مولودك يرى النور في
المزيد عن مراحل الحمل

  أَدْخلي تاريخ أول يوم من آخر دورة شهرية لك  

إختبار الشخصية

هل تُربّين طفلاً ذكيّاً؟