ما هي اسباب المغص بعد الولادة؟

مغص بعد الولادة

قد تعاني المرأة بعد خضوعها للولادة الطبيعية أو القيصرية من بعض الأوجاع والمشاكل الصحية. فهل تعتبر هذه الآلام طبيعية أو أنها تدل على معاناة المرأة من بعض المشاكل الصحية؟ تابعينا في هذا النص لتكتشفي ما هي اسباب المغص بعد الولادة.

يعتبر من الأمر الطبيعي أن تعاني المرأة من المغص لحوالي أسبوعين من بعد خصوعها للولادة الطبيعية والذي يجب أن يخف بعد تلك الفترة من تلقاء نفسه. فتعاني الكثير من الأمهات من هذا الألم وخصوصًا إن كانت المرأة ترضّع طفلها. هذا المغص يعود إلى تقلص حجم الرحم إلى ما كان إليه قبل فترة الحمل.

للمزيد: ما هو علاج توسع المهبل بعد الولادة؟

كما قد تشعر المرأة بضغط شديد في الحوض ولكن هذا الأمر يعتبر طبيعي جدًّا وليس هناك أي داعي للقلق.

الجدير بالذكر أنه تنصح المرأة باستشارة طبيبها المعالج في حال كانت لا تزال تعاني من هذا الألم بعد نحو ستة أسابيع من خضوعها للولادة الطبيعية للتأكد من أنها لا تعاني من أي مشاكل صحية.

للمزيد: ما هي أبرز الطرق للعناية بالمنطقة الحساسة بعد الولادة؟

لكن في حال كانت قد خضعت المرأة للولادة القيصرية، فقد تعاني أيضًا من هذا الألم إلا أنه قد يطول لوقت أكثر. هذا الأمر يعتمد على العديد من العوامل ومن بينها عدد المرات التي كانت قد خضعت لها المرأة للعمليات من قبل أو حتى في حال كانت قد انتظرت لفترة طويلة خلال الشهر التاسع قبل الإنجاب ومن ثم خضعت للولادة القيصرية.

أخيرًا، على كل أم أن تعلم بأنها لا يمكنها أن تفرّق بين الأعراض التي تعاني منها هي أو بين أعراض امرأة أخرى إذ إنها تختلف كثيرًا على حسب طبيعة جسم كل منها.



حاسبة موعد الولادة

تهانينا مولودك يرى النور في
المزيد عن مراحل الحمل

  أَدْخلي تاريخ أول يوم من آخر دورة شهرية لك  

إختبار الشخصية

هل تُربّين طفلاً ذكيّاً؟